بيان تنسيقية الأساتذة المكلفين بالتدريس بالتعليم الثانوي بسلكيه بتيزنيت‎

أحداث سوسآخر تحديث : الإثنين 16 نوفمبر 2015 - 5:27 مساءً
بيان تنسيقية الأساتذة المكلفين بالتدريس بالتعليم الثانوي بسلكيه بتيزنيت‎

انعقد يوم الأحد 15 نونبر 2015، اجتماع تنسيقية الأساتذة المكلفين بالتدريس بالتعليم الثانوي بسلكيه بتيزنيت، وذلك قصد تقييم مآل الملف المطلبي لهذه الفئة على الصعيد الإقليمي. وبعد استعراض المراحل التي عرفها التدبير الانفرادي والارتجالي من طرف النيابة الإقليمية لهذا الملف منذ بداية الموسم الدراسي الحالي، وعدم التزامها بالوعود التي قدمتها لتسوية المشكل، سواء في لقائها مع أعضاء التنسيقية، أو في اجتماعاتها المتعددة مع الهيئات النقابية الست بالإقليم، خلص أعضاء التنسيقية إلى ما يلي: . استنكارهم للقرار الانفرادي واللامسؤول للنيابة الإقليمية، القاضي بإلغاء التكليفات المفتوحة لهذه الفئة، بالتدريس في سلكي التعليم الثانوي منذ موسم 2002-2003. . شجبهم لانفراد النيابة الإقليمية بتيزنيت – دون النيابات الأخرى – بإلغاء تكليفاتهم المفتوحة، في تعارض واضح مع المسار الوطني للملف (بين الوزارة والنقابات التعليمية في إطار الحوار القطاعي)، والذي ترتب عنه الاحتفاظ بهذه الفئة في السلكين الإعدادي والتأهيلي، في انتظار الحل النهائي للملف، والمتمثل في الإدماج النهائي في سلك التكليف. . تنديدهم بأسلوب المماطلة والتسويف، الذي ميز تعاطي النيابة الإقليمية مع هذا الملف. . استغرابهم لتغييب النيابة الإقليمية للاعتبارات التربوية والبيداغوجية، في إقدامها على قرارها الجائر.

وأمام تعنت وعدم جدية النيابة الإقليمية في التعاطي مع ملف هذه الفئة، ومطلبها المتمثل في: v إلغاء التكليفات الأخيرة في السك الابتدائي. v إعادة تكليف المعنيين في سلكي التعليم الثانوي، مع توقيع محاضر الدخول والخروج في مؤسسات التكليف، كما كان معمولا به طيلة 13 سنة.

قررت تنسيقية الأساتذة المكلفين بالتدريس بالتعليم الثانوي بسلكيه بتيزنيت ما يلي: ü الدخول في اعتصام مفتوح أمام مقر النيابة الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بتيزنيت ابتداء من يوم الثلاثاء 17 نونبر 2015، على الساعة التاسعة صباحا. ü تنظيم ندوة صحفية بمقر الاعتصام، في نفس اليوم، ابتداء من الساعة السادسة مساء.

2015-11-16 2015-11-16
أحداث سوس