أكادير : مطالب بفتح تحقيق في جودة قوارب الصيد الموزعة بمناسبة عيد الاستقلال

آخر تحديث : الخميس 19 نوفمبر 2015 - 5:25 مساءً
2015 11 19
2015 11 19
أكادير : مطالب بفتح تحقيق في جودة قوارب الصيد الموزعة بمناسبة عيد الاستقلال

طالب المستفيدون من قوارب الصيد التي وزعت من طرف والية سوس بمناسبة ذكرى عيد الإستقلال الاخيرة، يفتح تحقيق للوقوف على عيوب وصفت بالخطيرة، في القوارب الموزعة. وحسب ذات المصادر، فإن هذه القوارب ثمت صناعتها من مواد اولية قد تكون سببا في غرق البحارة، كما أظهر شريط فيديو انمتشر بشكل واسع على الجدار الازرق ، يظهر بوضوح شقوق داخل هذه القوارب، ما يعني أن نوع الخشب المستعمل في صناعة هذه القوارب ليس ذا جودة عالية كما يشير تصريح لاحد البحارة بالفيديو. وطالبت ذات المصادر المسؤولين، فتح تحقيق دقيق ومعمق مع النجار او الشركة الفائزة بالصقفقة، حول هذه الاختلالات التي وصفت بالسابقة في إطار التدشينات الخاصة بعيد إستقلال المغرب الذي يصادف هذه السنة احتفالات المغرب شعبا وملكا بذكرى المسيرة الخضراء. من جهة اخرى، تسائل الكاتب العام لنقابة الصيد الساحلي والصيد باعالي البحار عن الكيفية التي فازت بها الشركة النائلة للصفقة؟ وكيف ثم توزيع القوارب بحضور والية سوس ورئيس المجلس البلدي لأكادير، ورئيسة المجلس البلدي للدراركة، ومسؤولين سامون بقطاع الصيد البحري دون مرور لجنة فحص تقنية قبل توزيع القوارب؟ وحذر ذات المسؤول النقابي البحارة المستفيذين من القوارب المغامرة بحياتهم ودخول البحر بهذه الهبات، مطالبا بفتح تحقيق فوري في هذه الفضيحة. وحاولت الجريدة ربط اتصالات بمسؤولين حضروا توزيع القوارب مع والية سوس، لكنهم رفضوا الإدلاء بأي تصريح، في حين علمت الجريدة من مصادر خاصة، إجتماع بعض المستفيذين ونقابيين لتنظيم وقفة إحتجاجية ضد ما اسموه “بقوارب الموت المهداة في عيد الاستقلال”.

رابط مختصر