النقابة الجهوية بسوس ماسة لصانعي ومركبي الأسنان بالمغرب يحتفلون بعيد الإستقلال بإنزكان.

أحداث سوسآخر تحديث : الجمعة 20 نوفمبر 2015 - 1:51 صباحًا
النقابة الجهوية بسوس ماسة لصانعي ومركبي الأسنان بالمغرب يحتفلون بعيد الإستقلال بإنزكان.

الحسين ازطام – احداث سوس

أقدمت نقابة صانعي ومركبي الأسنان -جهة سوس ماسة-والمنضوية تحت لواء الإتحاد الوطني للشغل يومه الخميس 19 نونبر 2015 ابتداءا من الساعة الثامنة مساءا بالمقر الجهوي بالحي الحسني تغزوت بانزكان على الإحتفال بعيد الإستقلال المجيد بحضور الكاتب الجهوي السيد أحمد كنيزي والكاتب الإقليمي لتارودانت السيد عبد الكبير الرياني رفقة نائبه السيد رشيد أحضار وباقي أعضاء المكتب الجهوي بالإضافة إلى مجموعة من صناع ومركبي الأسنان بالجهة المهتمين و المنخرطين بالنقابة . افتتح اللقاء بآيات بينات من الذكر الحكيم تلاها السيد أحمد الحيد بلال ،بعد ذلك تم الوقوف تقديرا واحتراما للنشيد الوطني المغربي، تلته كلمة الناطق الرسمي باسم النقابة الجهوية السيد سفيان بتوتة بكلمة ترحيبية بالحضور الكريم مذكرا بالسياق العام الذي أتى فيه تنظيم هذا الإحتفال بعيد الإستقلال المجيد . وكان لابد للكاتب الجهوي للنقابة ونائب الكاتب الوطني السيد احمد كنيزي أن يتدخل لينوه بمجهودات جميع مكونات نقابة صانعي ومركبي الأسنان سواء على مستوى المكتب الوطني أو المكاتب الجهوية ،الإقليمية والمحلية معتبرا أن النقابة الجهوية بسوس ماسة تفتح أبوابها لجميع المنخرطين من أجل التفاعل مع جميع القضايا والإشكالات المحيطة بقطاع صانعي ومركبي الأسنان بالمغرب وتسعى دائما لتكون النقابة ذلك الفضاء الذي يمكن من خلاله أن يتحد الجميع لإيجاد الحلول الناجعة لمعالجة جميع الشوائب التي يمكن أن تسيء إلى القطاع المذكور وفق مقاربة تشاركية حقيقية مع الجهات الوصية والمؤسسات الموازية كالإعلام خصوصا وأن اللقاء عرف حضور ممثلي جريدة أحداث سوس الإلكترونية من أجل تغطية الحدث ،الشيء الذي تفاعل معه باقي الأعضاء و المنخرطين بالإيجاب . كما عرف اللقاء قراءة الفاتحة ترحما على السيد أحمد المذكوري رئيس الفيدرالية لصانعي ومركبي الأسنان بالمغرب والسيد ادريس رزوك من باب تازة الشاون الذين وافتهم المنية وهم يناضلون من داخل القطاع مع إحضار صورتين شخصيتين لفقيدي القطاع للإحتفاظ بهما بالمقر الجهوي عربونا من النقابة بتقديرهم لكل من ساهم في الدفاع عن قطاع صانعي ومركبي الأسنان بالمغرب . واختتم اللقاء بقراءة الدعاء من طرف السيد عياد شنيكر في تمام الساعة الحادية عشرة والنصف ليلا في جو أخوي مليء بالتطلع إلى مستقبل مشرق للنقابة الجهوية وفق آليات ووسائل ممنهجة تساهم في جعل قطاع صانعي ومركبي الأسنان بالمغرب قطاعا له أهميته ومكانته نظرا للخدمات المتعددة التي يقدمها والتي يجب أن يعترف بها من طرف الجهات الوصية مؤكدين أن أبواب النقابة مفتوحة وصدرها رحب لتبادل الأراء وللحوار الجاد والهادف .

وترقبوا قريبا فيديوا حصري لنشاط النقابة على جريدة أحداث سوس.

2015-11-20 2015-11-20
أحداث سوس