افتتاح أشغال االقاءات الجهوية لمواكبة الجمعيات في مجالي الديمقراطية التشاركية والحكامة بأكادير.

أحداث سوسآخر تحديث : الأحد 22 نوفمبر 2015 - 8:42 مساءً
افتتاح أشغال االقاءات الجهوية لمواكبة الجمعيات في مجالي الديمقراطية التشاركية والحكامة بأكادير.

الحسين ازطام – احداث سوس

افتتحت فعاليات اللقاءات الجهوية لمواكبة الجمعيات في مجالي الديمقراطية التشاركية والحكامة كما كان مقررا صباح يومه الأحد 22 نونبر 2015 بمركز الإصطياف التابع للمؤسسة المحمدية للأعمال الإجتماعية لقضاة وموظفي العدل بأكادير بحضور والي جهة سوس ماسة ” زينب العدوي ” رفقة نائب رئيس الجهة ، نائب رئيس مجلس العمالة ،رئيس المجلس الجماعي وممثل الوزارة المكلفة بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني .ابتدأته والي جهة سوس “زينب العدوي” بالتنويه بفئة الشباب الحاضر التي شكلت نسبة كبيرة داخل القاعة ، كما ثمنت مبادرة تنظيم هذا اللقاء الذي اعتبرته فرصة سانحة لتبادل الآراء حول تعزيز المقاربة التشاركية من خلال اقتراحات المجتمع المدني وتفعيل مبدأ ربط المسؤولية بالمحاسبة ومبدأ الحكامة الجمعوية ، مؤكدة أن مجالس الجهات والجماعات ملزمة بإحداث هيئات للتشاور مع المواطنين والفاعلين الجمعويين قصد المساهمة في إعداد وتنفيذ وتتبع وتقييم المشاريع التنموية الإقتصادية مع الحرص على توفر الجمعيات على كفاءات وقدرات مؤهلة للتفاعل مع المنظومة القانونية والتأطيرية مما يستوجب تكوينها في عدة مجالات ، لتشير في الأخير أن جمعيات المجتمع المدني بجهة سوس ماسة من خلال زيارات بعض المناطق القروية راكمت إنجازات ومشاريع مهمة باعتراف مؤسسة التعاون الدولي .

وسيعرف اللقاء الجهوي جلسة عامة تتضمن مداخلتين متتاليتين تتمثل الأولى في التطرق لمناقشة ” الديمقراطية التشاركية من خلال القوانين التنظيمية الجديدة من تأطير الأستاذ الحسين أعبوش من جامعة القاضي عياض للقانون الدستوري، في حين تتجلى المداخلة الثانية في مناقشة ” الحكامة الجمعوية وتعزيز الشراكة بين الدولة وجمعيات المجتمع المدني من تأطير أستاذ السياسات العامة بجامعة القاضي عياض” محمد الغالي “، إضافة إلى تنظيم ورشات في نفس المواضيع للخروج بتلاوة خلاصتها مساء نفس اليوم بعض الأخذ بعين الإعتبار اقتراحات ومناقشات الفاعلين ممثلي الجمعيات الحاضرين في اللقاء .

ويعتبر هذا اللقاء الجهوي استمرارا للبرنامج الذي سطرته الحكومة من أجل تهييء مناخ مؤسساتي وقانوني وتنظيمي محفز لجمعيات المجتمع المدني ،مما جعل الوزارة المكلفة بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني تعمل على تنظيم عدد من اللقاءات الجهوية لفائدة عموم جمعيات المجتمع المدني المغربي وذلك خلال الفترة الممتدة من 24 اكتوبر إلى 26 دجنبر 2015، بهدف تحقيق مواكبة جمعيات المجتمع المدني للتشريعات الجديدة المشار إليها ، حتى يتسنى لها القيام بالأدوار الدستورية المنوطة بها ، بما يعزز التكامل المنشود بين الديمقراطية التمثيلية والتشاركية .

2015-11-22 2015-11-22
أحداث سوس