فضيحة / ان كان هذا الأمر صحيح فالواجب الإسراع بالتدخل.

أحداث سوسآخر تحديث : الأربعاء 2 ديسمبر 2015 - 5:23 مساءً
فضيحة / ان كان هذا الأمر صحيح فالواجب الإسراع بالتدخل.

متابعة…

ذكرت احدى الصفحات الفايسبوكية المهتمة بمشاكل منطقة أورير والنواحي ان احدمم ثلي السلطة المحلية قد أقدم على خطوة خطيرة تمس أكثر من جانب،خصوصا منه الجانب المتعلق بالبيئة والمجال الغابوي ككل.

هذا ويبقى الأمر جد خطير إن تبثت صحة ما جاء في المقال اسفله ويستدعي فعلا تدخل أكثر من جهة معنية من أجل الإسراع بوقف هذا التسيب.

واليكم المقال كما تم نشره على الصفحة المذكورة.والعهدة على الراوي

https://ar-ar.facebook.com/jaridatahdatawrir

قائد قيادة إيموزار يتحين الفرصة لقطع الأشجار وبيعها خلسة. ة================================

قضى السيد الوالي السابق بالأمر بالسمسرة لقطع اشجار الزينون التي كانت بجنبات الطريق والتي ساهمت في عرقلة للطريق ، وأعطيت الصفقة أنذاك لأحد المقاولين ،وبالفعل بدأ هذا الأخير للعمل في هذه السمسرة ، لكن الغريب في الأمر أن قائد قيادة إيموزار ينوي استغلال هذه الفرسة لقطع أشجار الزيتون والمتواجدة داخل قيادة إيموزار والبالغة عددها تقريبا 20 شجرة .

هذا وعلمنا أن القائد قام بإستدعاء جميع أعوان السلطة صباح يوم الإثنين ، وأمرهم بجني الزيتون إيذانا لقطعها ،وهو الشئء الذي أكده أكثر من مصدر ، هذا وعلمت الجريدة ايضا أن إتصالات مكثفة بالمقاول والقائد قد تمت بينهما ، من أجل تنفيد الأمر بقطع الأشجار ، ومقابل ذلك يقوم القائد بتسديد شيكي سلف في ذمته لأحد الأشخاص بإيموزار .

هذا ولم تكن هذه هي الأولى في مسيرة هذا القائد ، بل قام في بداية السنة بقطع أشجار الكاليتوس وبيعها لأحد المواطنين بإيموزار بقد مالي قدر ب 8000 درهم.

ومن هذا المنطلق ندعو السيدة والي الجهة للتدخل لدى هذا القائد والذي يتحين بعد أيام قليلة لقطع الأشجار داخل القيادة لتسديد سلف في ذمته . واستغلال أمر ولائي سابق لقطع الأشجار.

كما ندعوا المنظمات البيئية للتدخل في هذا النزيف البيئي والمغرب يحيي هذه الأيام اليوم العالمي للبيئة والمناخ

2015-12-02
أحداث سوس