أكادير:ساكنة تشتكي ممارسات قائد .

أحداث سوسآخر تحديث : الأحد 6 ديسمبر 2015 - 9:56 مساءً
أكادير:ساكنة تشتكي ممارسات قائد .

 بعد معاناة تم طرحها سابقا بشكل اعلامي مستفيض همت انزعاج موظفي الدائرة الثامنة لحي الهدى باكادير من تصرفات السيد القائد والتي كان ضمنها مقال كان تحت عنوان “اكادير.. هل الوالي زلو على علم بما يجري و يدور بالمقاطعة الثامنة؟..”هاهي ساكنة الأحياء التابعة لنفوذ نفس الدائرة لازالت تشتكي بدورها من تصرفات هذا القائد منها عجرفته الزائدة عن الحد وكذا كثرة غياباته المألوفة عن مكتبه،بعد أن اعتاد على الحضور متأخرا وبشكل مبالغ فيه دون حسيب أو رقيب معلنا للجميع تذمره وسخطه من استثنائه من الحركة الأخيرة وانتظاره بفارغ الصبر موعد التعينات والانتقالات الجديدة القادمة .

هذا وقد دعت العديد من الأصوات ،تزامنا وتعيين السيدة العدوي، بضرورة النظر في طريقة التسيير التي تخضع لها هذه الدائرة والمقرون بسياسة التماطل والتهميش والامبالاة المصحوبة بالغياب التام لسياسة القرب وحسن التواصل مع المواطنين ومعهم باقي بعض الجمعيات المدنية التي لازالت تتساءل عن دور هذا القائد في تأهيل السلطة وإصلاحها وضمان أسس حوكمتها عبر مسايرة كل الأحداث والإشكاليات التنموية، والقدرة على الاندماج والتأقلم تحقيقا لأهداف المنظور الجديد للسلطة المتجددة والمجددة المبنية بشكل كبيرعلى الانفتاح على الآخر وخدمة المواطن بدل التضييق عليه مع تبني سياسة القرب المقرونة بالعمل الميداني والإصغاء إلى المواطنين والعمل على التجاوب مع أهم تطلعاتهم وانشغالتهم.

يونس.ف

2015-12-06 2015-12-06
أحداث سوس