جريمة قتل سيدة بالدشيرة الجهادية تستنفر مختلف السلطات والأجهزة الأمنية .

أحداث سوسآخر تحديث : الأربعاء 9 ديسمبر 2015 - 4:24 مساءً
جريمة قتل سيدة بالدشيرة الجهادية تستنفر مختلف السلطات والأجهزة الأمنية .

  قامت السلطات الأمنية بعد تبليغها زوال اليوم الأربعاء 9 دجنبر بالعثور على جثة سيدة في عقدها الخامس على سطح منزل بمدينة الدشيرة الجهادية، السيدة حسب بعض المعلومات المتوفرة كانت قد تلقت جرحا غائرا افضى بحياتها على الفور بسطح المنزل المذكور ،في حين تتعدد الروايات حول مرتكب الجريمة و خيوطها لازالت متشابكة ، الشيء الذي جعل رئيس المنطقة الأمنية ” محمد صادقي” شخصيا يسهر على البحث في حيثيات الجريمة متسابقا مع الزمن في حل لغزها رفقة فرقة من مسرح الجريمة التابعة لولاية الامن اكادير .

وظهر رئيس المنطقة الأمنية حسب مجموعة من سكان الحي الذين تأثروا بشكل مهول ، وهو يصعد من سطح الى اخر و يستقي الاخبار من هنا وهناك عل وعسى يتوصل بخيط يقوده لمرتكب الجريمة خصوصا وأن منطقة الجهادية قل ما تعرف مثل هذه الجرائم البشعة ، في حين أكدت أخبار اخرى أن الهالكة قيد حياتها أقامت عرسا لابنتها قبل أسبوعين تقريبا بنواحي تفنيت .

2015-12-09 2015-12-09
أحداث سوس