الهاكا: غرفة الصيد بأكادير الأكثر ظهورا في الإعلام من باقي الغرف .

أحداث سوسآخر تحديث : الأربعاء 30 ديسمبر 2015 - 2:13 مساءً
الهاكا: غرفة الصيد بأكادير الأكثر ظهورا في الإعلام من باقي الغرف  .

أفادت الهيأة العليا للاتصال السمعي البصري (الهاكا)، أن غرفة الصيد البحري الأطلسية للوسط-أكادير استفادت من أكبر حيز زمني مقارنة مع باقي الغرف المهنية الأخرى، حيث تناول ممثلو هذه الغرفة الكلمة لمدة قاربت اثنتا عشرة دقيقة، وهو ما يمثل نسبة 21,46 في المائة من مجموع المدة الزمنية التي استفادت منها 29 غرفة مهنية.

ويأتي الكشف عن هذه الأرقام في إطار “بيان مداخلات الشخصيات العمومية في وسائل الاتصال السمعي البصري (النشرات الإخبارية)” برسم الفصل الأول من سنة 2015، وهذا البيان يندرج في إطار المهمة التي تضطلع بها الهيأة العليا للاتصال السمعي البصري في تتبع مدى احترام وسائل الاتصال السمعي البصري لتعددية التعبير عن تيارات الفكر والرأي في الفترات العادية والفترات الانتخابية والحرص على احترام الحق في الخبر.

وفي سياق متصل، أفادت الهيأة العليا للاتصال السمعي البصري (الهاكا) بأن حصة الحكومة وأحزاب الأغلبية البرلمانية تجاوزت ضعف مداخلات المعارضة البرلمانية في النشرات الإخبارية للإعلام السمعي البصري العمومي برسم الفصل الأول من سنة 2015.

وأوضحت الهاكا، أن مداخلات الحكومة وأحزاب الأغلبية البرلمانية على القنوات التلفزية العمومية تجاوزت مدتها 10 ساعات و53 دقيقة، مقابل أزيد من 3 ساعات و26 دقيقة لأحزاب المعارضة البرلمانية، وأزيد من 38 دقيقة للأحزاب غير الممثلة في البرلمان.

وأبرزت أن النتائج المحصل عليها حسب كل قناة تلفزية عمومية تفيد بأن حصة الحكومة وأحزاب الأغلبية البرلمانية تجاوزت ضعف مداخلات المعارضة البرلمانية خلافا لمقتضيات المادة السادسة من القرار 46-06، باستثناء قناة العيون الجهوية، التي تجاوزت فيها حصة المعارضة حصة الحكومة والأغلبية.

وأضافت أن مداخلات الأحزاب غير الممثلة في البرلمان كانت هي الأضعف مقارنة مع باقي مداخلات الحصص الأربع (الحكومة، والأغلبية البرلمانية، والمعارضة البرلمانية، والأحزاب غير الممثلة في البرلمان)، حيث لم تصل إلى نسبة 10 في المائة التي تحددها المادة السابعة من القرار 46-06، وتراوحت بين صفر في المائة على قناة المغربية و8,20 في المائة على القناة الأولى.

وعلى صعيد الإذاعات العمومية، مثلت مداخلات الحكومة وأحزاب الأغلبية البرلمانية خلال الفصل الأول من سنة 2015، مدة زمنية قدرها 12 ساعة وحوالي 13 دقيقة، مقابل أزيد من ساعة و39 دقيقة لأحزاب المعارضة البرلمانية، وأقل من تسع دقائق للأحزاب غير الممثلة في البرلمان (لم تصل إلى نسبة 10 في المائة التي تحددها المادة السابعة من القرار 46-06).

أما على مستوى القناة التلفزية الخاصة (ميدي 1 تي في)، شكلت مداخلات الحكومة والأغلبية البرلمانية نسبة 70,80 في المائة (أزيد من ساعة و56 دقيقة)، مقابل نسبة 29,20 في المائة للمعارضة البرلمانية (ما يناهز 48 دقيقة)، فيما غابت الأحزاب غير الممثلة في البرلمان في نتائج هذا الفصل.

وفي ما يخص الإذاعات الخاصة ذات التغطية الوطنية، بلغت حصة الحكومة وأحزاب الأغلبية البرلمانية ضعف مداخلات المعارضة البرلمانية، فيما لم تصل نسبة تدخلات الأحزاب غير الممثلة في البرلمان إلى نسبة 10 في المائة التي تحددها المادة السابعة من نفس القرار.

وبخصوص الإذاعات ذات التغطية متعددة الجهات، ناهزت مداخلات الحكومة وأحزاب الأغلبية البرلمانية ثلاث ساعات، مقابل 41 دقيقة لأحزاب المعارضة البرلمانية، بينما مثلت مداخلات الأحزاب غير الممثلة في البرلمان ساعتين و4 دقائق.

وفي ما يتعلق بنتائج تتبع المنظمات النقابية، تصدرت أربع مركزيات نقابية مداخلات المنظمات النقابية في وسائل الاتصال السمعي البصري، حسب الهيأة العليا للاتصال السمعي البصري.

ويتعلق الأمر، على التوالي، بالاتحاد المغربي للشغل والفيدرالية الديمقراطية للشغل والكنفدرالية الديمقراطية للشغل والاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، بينما احتل الاتحاد العام للشغالين بالمغرب والمنظمة الديمقراطية للشغل المرتبتين السادسة والثامنة على التوالي.

وبلغ مجموع مداخلات هذه المركزيات الست أزيد من خمس ساعات من أصل أزيد من خمس ساعات وسبع دقائق التي استفادت منها مجموع المنظمات النقابية، وهو ما يمثل 78,22 في المائة من مجموع المدة الزمنية التي استفادت منها المنظمات النقابية البالغ عددها 26 هيأة نقابية.

أما بخصوص المنظمات المهنية، استفاد الاتحاد العام لمقاولات المغرب من أكبر حيز زمني مقارنة مع باقي المنظمات المهنية، حيث تناول ممثلو الاتحاد العام الكلمة لمدة تجاوزت الثلاث الساعات وهو ما يمثل 50,24 في المائة من مجموع المدة الزمنية التي استفادت منها المنظمات المهنية (ست ساعات وأربع دقائق)، فيما تقاسمت المنظمات المهنية الستة والخمسون الأخرى أزيد من ثلاث ساعات.

أما مداخلات الشخصيات النسائية العمومية، فقد بلغت مدة زمنية قدرها سبع ساعات ونصف، وهو ما يمثل نسبة 12,95 في المائة من مجموع مداخلات الشخصيات العمومية.

2015-12-30 2015-12-30
أحداث سوس