ابتدائية أكادير تحكم بأربعة أشهر نافذة في حق خمسة من مشجعي الحسنية.

آخر تحديث : الأربعاء 30 ديسمبر 2015 - 9:40 مساءً
2015 12 30
2015 12 30
ابتدائية أكادير تحكم بأربعة أشهر نافذة في حق خمسة من مشجعي الحسنية.

قضت المحكمة الابتدائية بأكادير, يوم الثلاثاء 29 دجنبر, بالسجن النافذ لمدة أربعة أشهر في حق خمسة أشخاص من مشجعي فريق حسنية أكادير, ودفعهم لغرامة قدرها 1200 درهم, في حين برأت متهما سادسا, وذلك على خلفية أحداث الشغب التي أعقبت مباراة الحسنية والوداد البيضاوي برسم الدورة السابعة من بطولة القسم الاحترافي, والتي انتهت بفوز الفريق البيضاوي بهدف دون مقابل بأرضية ملعب أدرار. وحكمت ابتدائية أكادير في حق المتابعين الخمسة بأداء تعويض مدني قدره 4 ملايين سنتيم لرجال الأمن من المطالبين بالحق المدني, بالإضافة إلى مبلغ 11 مليون سنتيم و 3550 درهم لفائدة إدارة الأمن الوطني. وتوبع المشجعون الخمسة بتهم القيام بأعمال عنف نتج عنها إلحاق أضرار مادية بأملاك منقولة وعقارية وانتحال اسم في ظروف من شأنها تسجيل حكم الإهانة في السجل العدلي للغير، وتعييب أشياء مخصصة للمصلحة، وإهانة موظفين أمنيين أثناء مزاولة مهامهم، واستعمال العنف في حق رجال الأمن. هذا, وكانت الإدارة العامة للأمن الوطني قد رفعت دعوى قضائية بعد إصابة تسعة من رجال الأمن وتعرض مجموعة من السيارات التابعة للأمن الوطني لخسائر بسبب أعمال الشغب التي تلت المباراة، والتي سبقتها مناوشات بين جماهير الفريقين على مستوى جماعة الدراركة.

رابط مختصر