تيزنيت : “سلوكات” إطار صحي تخرج الساكنة للاحتجاج بآيت احمد ومندوبية الصحة تعد بحل الإشكال

أحداث سوسآخر تحديث : الخميس 7 يناير 2016 - 9:23 صباحًا
تيزنيت : “سلوكات” إطار صحي تخرج الساكنة للاحتجاج بآيت احمد ومندوبية الصحة تعد بحل الإشكال

احمد أولحاج احتج مواطنون من عامة الساكنة المحلية وممثلي بعض جمعيات المجتمع المدني صباح يوم الأربعاء 06 يناير 2016 أمام المركز الصحي الجماعي بأربعاء آيت احمد تنديدا بما أسموه تصرفات متكررة غير مقيولة لممرض حديث التعيين تجاه زوار ومرتادي المركز من مرضى المنطقة. وقد رفع المحتجون شعارات من قبيل “ارحل، ارحل ” ، “لا صحة لا تعليم ، في المغرب الله كريم” ” ساكنة أيت احمد تطالب برحيل الممرض الرئيسي …بسبب معامالاته اللا أخلاقية مع مرضى المنطقة….”، كما سبق أن وجهت شكاية في الموضوع إلى السلطات المحلية ،تتوفر الجريدة على نسخة منها ، تحمل توقيعات أزيد من 60 شخصا من المتضررين من سلوكات هذا الشخص وفق تعبير نص الشكاية. هذا ومباشرة بعد انتهاء الوقفة الاحتجاجية بادرت السلطة المحلية إلى عقد اجتماع يضم بالإضافة إلى المعني بالأمر وبعض الأطر الصحية العاملة بالمركز الصحي ثلاثة أشخاص كممثلي المحتجين من أجل الاستماع إلى وجهات نظر الأطراف في أفق ايجاد حل ينهي الخلاف بشكل نهائي. ومن جهتها قالت مندوبة وزارة الصحة بتيزنيت السيدة لمياء شاكري ،في اتصال هاتفي أجرته معها الجريدة، (قالت) إن المندوبية – من خلال بحثها الذي أجرته حول الخلاف القائم بين بعض الساكنة المحلية لآيت احمد مع الأطر الصحية في الآونة الأخيرة – توصلت إلى أن أساس المشكل بأكمله يعزو إلى ضعف التواصل بين الجانبين ،وهذا أمر سيتم دراسة آليات تجاوزه ،تضيف المتحدثة، بتعاون مع هيئات المجتمع المدني والهيئات المنتخبة خلال لقاء سيجمع كافة الأطراف المعنية بحضورها الشخصي بعين المكان يوم الأربعاء المقبل بحول الله.Affichage de وقفة صحة 4.jpg en cours...

2016-01-07 2016-01-07
أحداث سوس