نواب PJD بإنزكان أيت ملول يوجهون رسالة شديدة اللهجة لوزارة الداخلية.

أحداث سوسآخر تحديث : الأحد 10 يناير 2016 - 11:18 مساءً
نواب PJD بإنزكان أيت ملول يوجهون رسالة شديدة اللهجة لوزارة الداخلية.

وجه نواب حزب العدالة و التنمية بالدائرة الانتخابية انزكان ايت ملول سؤالا شفويا انيا الى السيد وزير الداخلية هذا نصه:

المملكة المغربية البرلمان مجلس النواب فريق العدالة والتنمية انزكان في : 7 يناير 2016 سؤال شفوي آني رقم : …/2016

إلى السيد وزير الداخلية

الموضوع: التدخل العنيف في وجه الاساتذة المتدربين بانزكان.

منقول.

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته،

شهدت مدينة إنزكان صباح يوم الخميس 7 يناير 2015 مسا واضحا بالحقوق والحريات وضربا للديموقراطية وخرقا سافرا للدستور تمثل في التدخل العنيف لقوات الأمن في وجه المتدربين بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين، مما خلف العديد من الجرحى والمصابين في صفوفهم. وإذ نستنكر الطريقة التي تدخلت بها السلطات والقوات العمومية، ونشجب الممارسات القمعية باسم المقاربة الأمنية التي تم اعتمادها لمواجهة المتدربين المحتجين. فإننا نسائلكم السيد الوزير : عن أسباب هذا الشكل من التدخلات غير المقبولة وغير المبررة في وجه الطلبة؟ وماهي الإجراءات التي ستتخدونها لمحاسبة المتورطين فيها؟ امضاء النواب البرلمانيين الثلاث رمضان بوعشرة نور الدين عبد الرحمان احمد ادراق.

2016-01-10 2016-01-10
أحداث سوس