خطأ بيداغوجي في إمتحانات الدورة الخريفية يستنفر كلية العلوم بأكادير

آخر تحديث : الثلاثاء 19 يناير 2016 - 4:30 مساءً
2016 01 19
2016 01 19
خطأ بيداغوجي في إمتحانات الدورة الخريفية يستنفر كلية العلوم بأكادير

دوقرن يوسف

إستنكرت مصادر طلابية من كلية العلوم بأكادير، الخطأ البيداغوجي لإختبار مادة الكيمياء العامة لطلبة السنة الأولى، يوم التلاثاء الماضي 12 يناير 2015. وكشفت ذات المصادر، أن الإدارة عمدت إلى وضع الإختبارات على الطريقة الكندية، وذلك بوضع الممتحنين علامات أمام الإجابة الصحيحة، لكن الطلبة تفاجؤوا بوجود خطأ في تسلسل الأسئلة بين الورقة الأولى والثانية، وهو مافطن له الأساتذة المراقبين، الذين سارعوا إلى مطالبة الإدارة بإعادة نسخ أكثر من 4 الاف ورقة في وقت وجيز إبان إجتياز الطلبة الإمتحان، ليتم تصحيح الاوراق وتوزيعها عليهم من جديد، وهو ماتم تدوينه من طرف بعض الأساتذة في المساحة الخاصة بملاحظات الأساتذة المراقبين بمحضر الإمتحان. وتسائلت مصادر نقابية، عن سبب هذا الخطأ الغير مسبوق، مطالبة بتحديد المسؤوليات، كي لايتكرر مشكل الأخطاء البيداغوجية لإختبارات الطلبة، خاصة للملتحقين الجدد بالتعليم العالي كحالة 4 الاف طالب في مادة الكيمياء العامة تخصص كيمياء. وسبق للكلية أن اغلقت العديد من المدرجات والقاعات أسابيع قبل بدء امتحانات طلبة كلية العلوم للدورة الخريفية، وهو مادفع بطلبة العلم الى اللجوء إلى المقاهي والساحات العامة للتحضير للإمتحانات، في ظل غياب فضاءات مناسبة، خصوصا أن طبيعة المواد العلمية تحتاج إلى التمارين الجماعية. من جهة أخرى لم تستبعد مصادر الجريدة، أن تكون إستقالة نائبين لعميد كلية العلوم أسابيع قبل الإمتحانات الحالية قد أثر على ظروف سير الإمتحانات، حيث مازالت ظروف إستقالتهم والموافقة عليها من طرف عميد الكلية ورئيس الجامعة غامضة، والتي جاءت “الإستقالة” متزامنة مع الدعاوى القضائية المرفوعة ضد الكلية امام المحكمة الإدارية بأكادير، او بالمحكمة الإستئنافية بمراكش.

رابط مختصر