جمعيات بسوق الأحد تصدر بيان للرأي العام لهذا السبب.

آخر تحديث : الخميس 21 يناير 2016 - 9:23 مساءً
2016 01 21
2016 01 21
جمعيات بسوق الأحد تصدر بيان للرأي العام لهذا السبب.
image عرف سوق الأحد بأكادير مند أزيد من شهرين ، حدثا أثار الرأي العام ونشرته الجرائد المحلية والوطنية وهو ما يعرف بالبوسطة القديمة، المحاذية للباب -6- للمركب التجاري الذي جعل من الجمعيات الناشطة بالسوق تتحرك بكل ثقلها من اجل انقاد ما يمكن إنقاذه وذلك بعد أن وضعت استفسارا عن حيثيات و ملابسات هذا الخبر، لدى المجلس الجماعي، تلاه لقاء مع السيد النائب المكلف بالأسواق لتختم مشوارها آنذاك ببيانها الأول للرأي العام، وضحت فيه كل حيثيات وصحة الخبر بناء على اللقاء السابق مع نائب الرئيس ووضحت كذلك في بيانها المعايير والطرق والمحطات التي تمر بها القوانين المعمول بها لكل استفادة من الملك العمومي بالأسواق، واعتبرت كذلك أن مرافق السوق خطا احمر ونبهت الرأي العام إلى أن هناك عدة مرافق أخرى وساحات تسيل لعاب السماسرة كما تطرقت فيه لعدة أمور أخرى …. بيد أن هذه القضية وهي قضية رأي عام أخدت منحى أخر، تمثلت في تغيير قفل باب البوسطة (الإدارة الجديدة ) ليلة الثلاثاء 12 يناير 2016 بدون سند قانوني وهي بداخلها عدد كبير من ملفات ووثائق التجار مما جعل من نواب الرئيس مرفوقين بمفوض قضائي بالقدوم على وجه السرعة للالتحاق بعين المكان لمعاينة الحادث، فقاموا مرة أخرى بتغيير القفل أمام التجار الذين توافدوا لمعاينة هذا الحدث ،حيت أعلن لهم النواب في تلك اللحظة أن مقر البوسطة القديمة هو مقر دائم لإدارة السوق وبناءا عليه وفي اجتماع في اليوم الموالي صباحا مع نواب الرئيس نوقشت فيه عدة نقاط ومن بينها نقطة الإدارة الجديدة حيت تم التأكيد مجددا للهيئات الجمعوية الحاضرة أن هذا المقر ابتداء من اليوم هو إدارة جديدة للمركب التجاري سوق الأحد . وبالفعل بعد إقرارها إدارة للسوق أمام الملأ وفي اجتماع يوم الأربعاء 13 يناير 2016 تم في اليوم الموالي تعليق لافتة على مدخل هذا المقر مكتوب عليها ” إدارة المركب التجاري سوق الأحد”،ويبقى المنعطف الجديد الذي عرفته القضية والذي نشرته جريدة الأخبار في عددها 971 الصفحة 5 يوم الجمعة 15 يناير 2016 المتجلي في طعن نائب الرئيس السابق في عقد الكراء وتبرؤه من التوقيع الموجود في الوثيقة يجعلنا كهيئات للمجتمع المدني وكقوة إقتراحية نقترح على المجلس الجماعي لأكادير مايلي : – مطالبة المجلس الجماعي لأكادير بفتح تحقيق في صحة التوقيع – تأكيده على إقرار البوسطة إدارة جديدة للمركب التجاري سوق الأحد بأكادير بشكل رسمي وبوثيقة رسمية.
رابط مختصر