إنزكان: سوق الحرية هو سبب تعرض مستشار جماعي للإبتزاز.

أحداث سوسآخر تحديث : الجمعة 29 يناير 2016 - 3:05 مساءً
إنزكان: سوق الحرية هو سبب تعرض مستشار جماعي للإبتزاز.

تعرض أحد مستشاري العدالة والتنمية بجماعة إنزكان رفض المصدر ذكر اسمه، للابتزاز من طرف أحد تجار مدينة إنزكان للتوسط له والاستفادة من محل تجاري بالسوق البلدي الجديد الحرية. وذكر نفس المصدر أن المستشار كانت تربطه علاقة صداقة بهذا التاجر منذ مدة طويلة، إلا أنه يفاجئ بعد أن اتصل به وطلب منه تحديد موعد لمناقشة موضوع مهم، وبعد ان التقى به وأثناء حديثهم عرض عليه مبلغا ماليا مهما قصد الاستفادة من سوق الحرية أو التوسط له، إلا أن السيد المستشار رفض طلبه بحدة ملقنا إياه درسا في الوطنية حسب المصدر، كما وجهه بوضع طلبه لدى مكتب الضبط بالجماعة كأي مواطن اخر وأن هنالك لجنة تعمل على تحديد معايير دقيقة للاستفادة من المربعات والمحلات المخصصة للجماعة وستعمل على دراسة كل ملف على حدا ولن يستفيد إلا من يستحق. وأضاف السيد المستشار بأن ما جعل قاطرة التنمية بإنزكان متوقفة لسنوات والتي أدت إلى ما يعانيه المواطنون اليوم من مشاكل كبيرة و الترامي على ملك الغير كانت بسبب أشخاص عديمي الضمير لا تهمهم إلا مصالحهم الخاصة.

2016-01-29 2016-01-29
أحداث سوس