خطير..إبن رئيسة جماعة الكفيفات يحاول الإعتداء على مستشار جماعي أثناء دورة المجلس.

آخر تحديث : الثلاثاء 2 فبراير 2016 - 2:47 مساءً
2016 02 02
2016 02 02
خطير..إبن رئيسة جماعة الكفيفات يحاول الإعتداء على مستشار جماعي أثناء دورة المجلس.

عرفت أشغال دورة فبراير العادية لجماعة الكفيفات الإثنين 1 فبراير حدثا غريبا تمثل في محاولة إبن رئيسة الجماعة البرلمانية أمينة بوهدود إبنة المنسق الجهوي لحزب الأحرار محمد بودلال الإعتداء على مستشار المعارضة علي أورمضان. الحادت الذي خلف اسياء واستنكار مجموعة من أعضاء المجلس وبعض فعاليات المجتمع المدني التي حضرت أشغال الدورة. وتعود تفاصيله حينما كان مستشار المعارضة الإستقلالي علي أورمضان بصدد التدخل حول حرمان بعض ساكنة مركز الجماعة من الربط بالكهرباء ليجيبه إبن الرئيسة بأن ذلك من اختصاص الوكالة الحضرية أورمضان تسائل” ما فراسيش بلي حتى أنت وليتي عضو عندنا فالجماعة ولى هادشي ولا وراتي” لتجيبه الرئيسة ”هاداك ماشي ولدي هاداك ولد قيوح” وهنا تارت ثائرة إبن الرئيسة ليقوم من مكانه محاولا سحب المستشار علي أرمضان إلى خارج القاعة والإعتداء عليه .كل هذه الأحدات جرت أمام أعين ممثل السلطة المحلية السيد قائد قيادة عين شعيب الذي ظل صامتا وكأن شيئا لم يقع رغم أنه الصاهر على احترام القانون داخل دورات المجلس. وعلمت الجريدة أن هذا الحادت مرشح للتصعيد بفعل تمسك المستشار أورمضان بمتابعة إبن الرئيسة قانونيا كما أن جمعيات أعلنت دخولها على الخط ومساندة أورمضان في هذا الحادت.

رابط مختصر