مستشارون بالتامري يراسلون العدوي حول الإختلالات وسوء التسير والتدبير بالجماعة.

آخر تحديث : الثلاثاء 9 فبراير 2016 - 7:46 مساءً
2016 02 09
2016 02 09
مستشارون بالتامري يراسلون العدوي حول الإختلالات وسوء التسير والتدبير بالجماعة.

 توصل مكتب الضبط بعمالة أكادير إداوتنان، بشكاية موجهة إلى الوالية العدوي، حول سوء التسيير والتدبير موقعة من طرف 12 مستشارا جماعيا، بينهم 5 اعضاء من المكتب والمسير. وحسب منطوق الشكاية التي تتوفر الجريدة على نسخة منها، طالب 12 مستشارا جماعيا بجماعة التامري، بينهم 5 أعضاء بالمكتب المسير، تدخل الوالية العدوي لوقف ما أسموه بالإختلالات وسوء التدبير، بسبب انفراد رئيس المجلس الجماعي في إتخاذ القرارات في جميع المرافق التابعة للجماعة دون إستشارة أعضاء المكتب. وكشفت معطيات ووثائق تتوفر عليها الجريدة، رفض رئيس المجلس البلدي للتامري، تمكين المستشارين من دفاتر التحملات المتعلقة بالمشاريع المنجزة او التي هي في طور الإنجاز بالجماعة الترابية، رغم طلبات موجهة للمسؤول الأول للجماعة من طرف زملائه في الحزب والمكتب المسير، مسجلة بمكتب الضبط. وقالت مصادر من داخل المكتب المسير للجماعة، ان الأعضاء الموقعين على الشكاية وعددهم 12 عضو بينهم 11 مستشارا ينتمون لحزب رئيس الجماعة، قرروا عدم حضور أشغال الدورات المقبلة للمجلس، وان رفض الرئيس مد الاعضاء بدفاتر التحملات يشير إلى تخوفه من عدم مطابقة المشاريع المنجزة لدفاتر التحملات المتفق عليه. وطالب الأعضاء الموقعين على الشكاية، الوالية زينب العدوي للقيام بزيارة ميدانية للجماعة، والمشاريع المنجزة او التي قيد الدراسة والإنجاز، للوقوف على ما اسموه بأهم “نقط التسيير والتدبير”، لاتخاذ الإجراءات القانونية حفاظا على السير العادي خدمة لمصالح ساكنة الجماعة.

دوقرن يوسف

رابط مختصر