أكــاديــر:حملة شرسة لأعوان المراقبة الطرقية بمقاربة اساسها التحسيس قبل ردع المخالفة.

أحداث سوسآخر تحديث : الإثنين 22 فبراير 2016 - 10:02 مساءً
أكــاديــر:حملة شرسة لأعوان المراقبة الطرقية بمقاربة اساسها التحسيس قبل ردع المخالفة.

تشهد الفترة الأخيرة العديد من المسالك الطرقية بأكادير حملة متواصلة دشنها اعوان المراقبة التابعين لوزارة التجهيز والنقل،مكنت من تحرير العديد من المخالفات وجزر الكثير من التجاوزات التي طالت عدد مهم من المركبات بمختلف انواعها واحجامها.

وقد لاقت هذه الحملة ،التي وصفها متتبعون بالجادة، استحسان مستعملي الطريق خاصة منهم أسر وعائلات كانت الى الأمس القريب من بين ضحايا بعض التجاوزات الصادرة عن مركبات اعتاد مالكوها استخدامها بطريقة تعرف الكثير من التجاوزات منها تقنية وميكانيكية متعلقة بالحمولة ،وحالة الفرامل والحصارات.،وغياب الأضواء… وكذا حالة الاطارات السيئة التي يتم في الغالب اعادة نقشها بطريقة غير قانونية تتسبب في حوادث سير كارثية لا زال عدادهضحاياها يحصي كل يوم المزيد من الأرواح البريئة. هذا وقد كانت هذه الحملة مناسبة للإشادة ببعض الأعوان الذين تبنوا مقاربة بيداغوجية اساسها حسن التواصل والتحسيس بالمخالفة قبل الردع،مع تسجيل حالات عود لم تكن في صالح سائقين تذمروا من عدم استجابة ارباب عملهم لجدية هذه الحملة التي وصفت بأنها ذات طابع متنقل وفجائي مختلف الزمان والمكان . يونس الفارحي

2016-02-22
أحداث سوس