إنزكان:مدير مؤسسة تعليمية يجبر تلميذا على تقبيل يد زميله إبن مسؤول.

أحداث سوسآخر تحديث : الجمعة 4 مارس 2016 - 6:22 مساءً
إنزكان:مدير مؤسسة تعليمية يجبر تلميذا على تقبيل يد زميله إبن مسؤول.

ع اللطيف بركـــة

هي سابقة خطيرة في المجال التربوي، ارتكبها مدير مؤسسة تعليمية “خاصة” بأيت ملول إنزكان، مؤخرا، عندما أرغم تلميذا ” 13 سنة” من عمره على تقبيل يد تلميذ إبن مسؤول زميل له في القسم، بسبب ذنب لم يقترفه أصلا.

و أوضحت شكاية والد التلميذ الضحية نتوفر على نسخ منها التي وجهت إلى وكيل الملك لدى إبتدائية إنزكان، والتي لم يتخذ في شأنها أي إجراء مسطري بعد لظروف غامضة، أن مدير تلك المؤسسة “الخاصة ” المتواجدة بحي المغرب العربي بأيت ملول، قام بإرغام ابنه، على تقبيل يد تلميذ في نفس عمره، لكن التلميذ الضحية رفض الأمر في البداية وبدأ يبكي من شدة الموقف، لكن مدير المؤسسة بداخل مكتبه ، أصر بإلحاح بتنفيذ الأمر وهو ما رضخ له التلميذ بعد أن قبل يد زميله.

لكن ماذا وقع بعد ذلك للتلميذ يقول والده ل”الجريدة” أن فلذة كبده بدأ يعاني وضعا نفسيا شديدا أدخله في حالة يأس من المؤسسة التي يدرس فيها، ولم تعد له رغبة في متابعة دراسته، بل يضيف المصدر ذاته أن الطفل أصبح سلوكه متغير، مما دفع بوالديه البحث عن الأسباب، ففاجأهم ابنهم وهو يبكي بحرقة ما تعرض له من قبل مديرالمؤسسة التعليمية، مما عجل بوالديه لزيارة مسؤول المؤسسة الذي صدمهم بعجرفته.

وقد خلفت هذه الواقعة الخطيرة لدى الطفل وضع نفسي جد معقد ودهب مرحه ليتحول إلى حزن لم يعرف منتهاه.

ويأمل والد التلميذ الضحية أن تسانده جمعيات حقوقية في قضيته العادلة، وأن تتحرك شكايته التي وضعها لدى النيابة العامة بإنزكان، ويطالب بتدخل مصالح وزارة التعليم في فتح تحقيق في النازلة.

2016-03-04
أحداث سوس