مصرع تلميذة وسط منزل أسرتها بـ”آيت اعميرة”.

أحداث سوسآخر تحديث : الأحد 20 مارس 2016 - 9:31 صباحًا
مصرع تلميذة وسط منزل أسرتها بـ”آيت اعميرة”.

عُثر، مساء السبت، على جثة تلميذة تبلغ من العمر حوالي 12 سنة، داخل منزل أسرتها بدوار “أكرام”، التابع للجماعة الترابية “آيت اعميرة”، ضواحي اشتوكة آيت باها، وهي مكبلة، وعليها آثار عنف بأنحاء متفرقة من جسدها، كما لُفَّ عنقها بمنديل.

وأورد مصدر أمني أن أم المفارقة للحياة، وهي عاملة زراعية تنحدر من ضواحي خنيفرة، تفاجأت عند عودتها من عملها بإحدى الضيعات الفلاحية، بابنتها قد فارقت الحياة، حيث كانت الضحية تُشرف على رعاية إخوتها الصغار، في غياب والدتها.

وأضافت المصادر ذاتها أن زوج الأم قد توارى عن الأنظار منذ اليوم، حيث باءت كل محاولات الاتصال به من طرف زوجته، ومصالح الدرك الملكي بآيت اعميرة، بالفشل، مما اعتبرته مصادر مؤشرا على احتمال وقوفه وراء مقتل ربيبته، في انتظار ما ستُسفر عنه الأبحاث التي تجري تحت إشراف النيابة العامة.

وحلت بمسرح الجريمة السلطات المحلية والدرك الملكي، وعناصر المختبر العلمي للدرك، التي قامت بمسح المكان ورفع البصمات، لاستثمار نتائجها في البحث عن الواقف وراء الجريمة، التي اهتز لها الرأي العام المحلي.

رشيد بيجيكن 

2016-03-20 2016-03-20
أحداث سوس