أكادير تحتضن أشغال الندوة الجهوية التاسعة للحوار الوطني حول المجتمع المدني والأدوار الدستورية الجديدة.

أحداث سوسآخر تحديث : الإثنين 11 نوفمبر 2013 - 11:27 مساءً
أكادير تحتضن أشغال الندوة الجهوية التاسعة للحوار الوطني حول المجتمع المدني والأدوار الدستورية الجديدة.

نظمت اللجنة الوطنية للحوار الوطني حول المجتمع المدني والأدوار الدستورية  ،الندوة الجهوية التاسعة بمقر  النادي الاجتماعي لقضاة و موظفي وزارة العدل والحريات بأكادير يومي 8و9 نونبر الجاري 2013 بحضور الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان و المجتمع المدني الحبيب الشوباني ،الذي ركز في عرضه أن هذه المحطة دليل على سلامة اختيار الحوار المجتمعي والانفتاح على حوار مثمر الأمر الذي سيكون له وقع إيجابي في خريطة العمل الحكومي .إلى ذلك ،فهذا الحوار المنظم في جهة سوس ماسة درعه والذي حضره عدد من جمعيات على مستوى الجهة ،يهدف إلى إشراك عدد أكبر من الجمعيات والمؤسسات و المنظمات في هذا الحوار الوطني و في دور المجتمع المدني الذي حدده الدستور الجديد الذي يعتبر المجتمع المدني شريك في صياغة القرار في البلاد كسلطة مدنية على غرار السلطة التشريعية و التنفيذية معترف بها في صياغة القوانين و الإسهام في التشريع و الحق في المراقبة ومواكبة أعمال الدولة كالجماعات المحلية وغيرها .

وفي الاتجاه نفسه ،أكد  الحسين العمراني ،مقرر العام للجنة ،لجريدة المسار الصحفي ،أن هذا اللقاء يندرج في تفعيل آليات الحوار المتمثلة في عقد لقاءات جهوية لتوسيع مشاركة الجمعيات و اعتماد آليات القرب  ،حيث ستعتقد  اللجنة 18 لقاءا في ستة عشر جهة بالمملكة ،وكذلك عقد ندوات موضوعية وطنية تخص ما يرتبط  بالطرق و الاشكال القانوني لتقديم ملتمس العرائض و مذكرات تضم تصورات المجتمع المدني فيما يخص أجرأة و تنظيم مقتضيات الدستور ،علاوة على آلية الانصات و هي نوع من الحوار باعتبار اللقاءات الجهوية شكل من أشكال الحوار .هذا وتميز هذا اللقاء بعقد ورشات للتحاور و الانصات للمجتمع المدني في انتظارتهم ومسألة الحكامة وأيضا مقترحاتهم في الحياة اليومي للجمعيات كالعلاقات التي تربط الفاعل الفاعل الجمعوي بالمنتخبين بالجماعات الترابية و السلطات المحلية ،وكذا تأهيل المجتمع المدني في الجانب القانوني و التواصلي وتبسيط المساطر الادارية للجمعيات في مرحلة التأسيس ،فضلا عن الاعفاء الضريبي و السياسي و تعديل قانون الحريات العامة و إصدار قانون فيما يخص توزيع المنح و تخصص الجمعيات .تلكم بعض التوصيات التي سيتم صياغتها في التقرير الختامي .

محمد بوسعيد.

2013-11-11
أحداث سوس