ركلات الترجيح تمنح الدفاع الجديدي لقبه الأول لمسابقة كأس العرش‎

أحداث سوسآخر تحديث : الثلاثاء 19 نوفمبر 2013 - 7:26 صباحًا
ركلات الترجيح تمنح الدفاع الجديدي لقبه الأول لمسابقة كأس العرش‎

بيلا محمد

حسمت ركلات الترجيح النهائي رقم 57 في تاريخ مسابقة كأس المغرب لصالح الدفاع الجديدي ، بعدما سيطرت نتيجة التعادل على  120 دقيقة من اللعب بين الرجاء صاحب البطولات السبع والدفاع الجديدي الذي خاض النهائي الرابع له عبر التاريخ. الرجاء دخل بالتدريج أجواء المباراة بعد صحوة للدفاع الجديدي و التي أثمرت فرصة للاعب شاغو و محاولة للمحترف لوانجولاما ، حيث أهدار محسن متولي في حدود الدقيقة 15 انفرادا بالحارس زهير العروبي و بعده مرت رأسية شمس الدين الشطيبي جانبا بعد ضربة خطأ سددها الراقي. وبمرور دقائق الجولة الأولى عادت فصول المواجهة للتكافؤ مع حذر كبير من المدربين ، اللذان أكدا قبل المباراة على أن النهائي يربح و لا يلعب ، في إشارة للغياب المتوقع للجانب الاحتفالي عن المباراة. الجولة الأولى التي انتهت بدون أهداف  ، أعطت للمدرب محمد فاخر إمكانية لتصحيح خلل كبير على مستوى خط وسط الميدان بإقحام المحترف فيفيان مابيدي مكان شمس الدين الشطيبي وهو التغيير الذي عاد بالرجاء لتحكم قبضتها على المواجهة فضاع سيل من الفرص على كل من محسن ياجور و اللاعب الكروشي.

المدرب بنشيخة المدرك لحدود إمكانيات لاعبيه لم يغامر وراهن على المرتدات الخاطفة بواسطة حدراف ولوانجالاما وهي المرتدات التي لم تهدد بقوة مرمى الحارس العسكري.

ولم يسفر الشوطان الإضافيان عن أي جديد ليحتكم الطرفان لركلات الترجيح التي منحت الدفاع الجديدي اول ألقابه في المسابقة

2013-11-19
أحداث سوس