أهالي تازمورت بضواحي تارودانت يطالبون باسترجاع أراضيهم

أحداث سوسآخر تحديث : الخميس 21 يوليو 2016 - 7:23 مساءً
أهالي تازمورت بضواحي تارودانت يطالبون باسترجاع أراضيهم

سعيد بلقاس/ تارودانت

يطالب أهالي تازمورت من الجهات المختصة باستئنافية أكادير، بتسريع وثيرة إجراءات الخبرة القضائية ، وذلك للبث في موضوع النزاع المفتعل والذي يهم الإستيلاء على 75 هكتارا من اراضي الساكنة المحلية من طرف لوبي من خارج المنطقة، وأفاد هؤلاء، في شهاداتهم، أن محكمة النقض انصفتهم في وقت سابق، بعد استجابت لملتمسهم بإعادة البث في ملف الدعوى وعرضها على ابتدائية تارودانت، غير أنهم فوجئوا برغبة بعض الجهات النافذة، تمرير إجراء الخبرة العقارية دون استدعاء مثلي الأهالي، وهو الأمر الذي انتفض ضده الساكنة الذين وجهوا عريضة استنكارية إلى الجهات المختصة، تستنكر فيها خلالها التدخل المكشوف لفائدة لوبي العقار بالمنطقة، مطالبين بإنصافهم ورفع الحيف عنهم.

ويؤكد أهالي تازرمورت، أنهم يتوفرون على مجموعة وثائق تبتث أحقيتهم لهاته الاراضي وحيازتهم التاريخية لها أبا عن جد، وأنها غير تابعة لأي جهة معينة، ومن ضمن الوثائق المتوفرة بحوزتهم، الشهادة الأولى رقم 01/03 ق.ش.ق مسلمة من قسم الشؤون القروية بعمالة اقليم تارودانت والشهادة الإدارية رقم 1719 م.ج.م.غ ج ج غ/م 37.1 مسلمة من المصلحة الاقليمية للمياه والغابات بتارودانت بتاريخ 21/05/2003 ثم الشهادة الإدارية رقم 00285 المسلمة من نظارة الاوقاف بتارودانت، نهايك عن عقود الاستمرار الموثقة بالمحاكم المحلية التي تثبت تملكهم لهاته الاراضي.

ويؤكد، المتضررون، أن اراضي “دو المهدية، تعد مصدر عيشهم الوحيد، على اعتبار انها كانت تشكل على الدوام، مراعي خصبة لمواشيهم كما دأبوا على استغلال ثمار شجر الاركان في استخراج الزيوت وأعادة تسويقه، هذا في وقت شرع لوبي العقار الى اجتثاث المئات من هاته الأشجار التي تعتبر ارثا تاريخيا بالمنطقة، ناهيك عن الإجهاز على مأثر السعديين من خطارات وسواقي، وما تبقى من أثار معامل السكر، في محاولة لطمس معالم المنطقة.

2016-07-21 2016-07-21
أحداث سوس