أكادير : فعاليات مدنية وجمعوية تصدر بيانا شديد اللهجة تضامنا مع الطفل محمد توريرت

أحداث سوسآخر تحديث : الجمعة 22 يوليو 2016 - 3:53 مساءً
أكادير : فعاليات مدنية وجمعوية تصدر بيانا شديد اللهجة تضامنا مع الطفل محمد توريرت

أصدرت عدة فعاليات جمعوية ومدنية بجماعة التامري (شمال أكادير) بيانا تضامنيا مرفوقا بعريضة موقعة من طرف أزيد من 25 جمعية، تؤكد فيه تضامنها المبدئي واللامشروط مع عائلة الطفل محمد توريرت الذي راح ضحية للسعة عقرب جراء ما أسموه الإهمال الطبي وانعدام المصل المضاد للسموم بالمستوصف الصحي بالتامري بحسب ذات البيان.

image كما أكدت هذه الجمعيات المتضامنة حسب البيان الذي تتوفر أحداث سوس على نسخة منه، انها عازمة على خوض كل الأشكال النضالية قصد الحفاظ وحماية الصحة العمومية لساكنة جماعة التامري، وتطالب السلطات المعنية والجهات المسؤولة بضرورة توفير المصل المضاد للسموم بالمركز الصحي بالتامري، وأيضا توفير المداومة الطلية طيلة ساعات اليوم وطيلة أيام الأسبوع، وكذا تنظيم قوافل طبية دورية ومتنقلة بجل الدواوير. كما طالبت هذه الفعاليات المدنية والجمعوية بضرورة فتح تحقيق في ملابسات وفاة الطفل محمد توريرت ، والإسراع في محاسبة الجهات المسؤولة عن وفاته.

سعيد أمسدار

2016-07-22 2016-07-22
أحداث سوس