مراسيم أداء القسم بتطوان .. والملك يرقي ضباطا إلى رتبة جنرال.

آخر تحديث : الأحد 31 يوليو 2016 - 4:55 مساءً
2016 07 31
2016 07 31
مراسيم أداء القسم بتطوان .. والملك يرقي ضباطا إلى رتبة جنرال.

ترأس صاحب الجلالة الملك محمد السادس مرفوقا بولي العهد الأمير مولاي الحسن، والأمير مولاي رشيد ، اليوم الأحد بساحة القصر الملكي بتطوان، حفل أداء القسم من طرف 1503 ضابطا متخرجا، من بينهم 227 امرأة ضابطة.

وأطلق العاهل المغربي على فوج الضباط المتخرجين من مختلف المعاهد والمدارس العسكرية وشبه العسكرية، اسم “مجلس التعاون الخليجي”. وبعد تحية العلم ، ألقى صاحب الجلالة كلمة أشاد فيها بما يبذله أفراد القوات العسكرية والأمنية من تضحيات جسام، وما يتحلون به من يقظة وتجند وحزم في سبيل الوطن. مطالبا الضباط بأن “يكونوا في مستوى ما يجسده هذا اسم مجلس التعاون الخليجي من قيم الوفاء الدائم، والالتزام الصادق” وبعد أداء القسم بين يدي رئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية، استعرض الملك مختلف وحدات الفوج الجديد، ويتعلق الأمر بالأكاديمية الملكية العسكرية، والمدرسة الملكية الجوية، والمدرسة الملكية البحرية، والمدرسة الملكية للخدمات الطبية العسكرية، ثم مركز التكوين في الخدمات الاجتماعية للقوات المسلحة الملكية. وقد قام العاهل المغربي بترقية عدد من الضباط إلى رتبة جنرال وكولونيل ماجور، كما أعطى موافقته على جدول ترقيات أفراد القوات المسلحة الملكية إلى رتب أعلى برسم سنة 2016. وكان الملك قد استقبل يوم 29 يوليوز بتطوان، الجنرال دوكور دارمي بوشعيب عروب المفتش العام للقوات المسلحة الملكية وقائد المنطقة الجنوبية، رئيس اللجنة المكلفة بترقية أفراد القوات المسلحة الملكية، والذي رفع إليه خلاصات ونتائج الأشغال الخاصة بترقية أفراد القوات المسلحة الملكية. وحضر حفل أداء القسم، على الخصوص، رئيس الحكومة، ورئيسا غرفتي البرلمان، ومستشارو الملك، وأعضاء الحكومة، وكبار ضباط القيادة العليا للقوات المسلحة الملكية، والملحقون العسكريون بالسفارات الأجنبية المعتمدة بالرباط، وعدة شخصيات مدنية وعسكرية.

رابط مختصر