تافراوت : مهرجان “تيفاوين ” يجمع بين الفن والثقافة والعلوم ببرمجة غنية + صور

آخر تحديث : الخميس 4 أغسطس 2016 - 4:38 مساءً
2016 08 04
2016 08 04
تافراوت : مهرجان “تيفاوين ” يجمع بين الفن والثقافة والعلوم ببرمجة غنية + صور

أبو كمال / أحداث سوس.

جمع مهرجان تيفاوين في نسخته 11 بين برمجة غنية حاملة لشعار التنمية البشرية والاجتماعية والثقافية والإقتصادية ، فوضع برنامج متعدد مكثف يرمي إلى التعدد الثقافي والفني بغية نهضة محلية مستدامة ، فكان أول أيام المهرجان طارحا للأنشطة التالية: فبعد النجاح الكبير الذي عرفته المسابقات الوطنية في الدورات السابقة، و بناء على اتفاقية الشراكة بين الجمعية و أكاديمية جهة سوس ماسة و المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية، وفي إطار فعاليات الدورة 11 لفستفال تيفاوين، نظمت، صباح أول أمس الأربعاء 3 غشت، مسابقة الوطنية السابعة لأولمبياد تيفيناغ بالمدرسة الجماعاتية النموذجية بمنطقة تافراوت،

13925169_149170725516784_6717225848580744295_n

وذلك موازاة مع الدورة 11 لفستيفال تيفاوين. هذا، وقد عرفت هذه الدورة مشاركة 28 تلميذ من 9 أكاديميات المملكة، إضافة إلى 5 مشاركين عن مؤسسات “مدرسة كم” التابعة لمجموعة البنك المغربي للتجارة الخارجية. إلى ذلك أكد السيد ” حسن أخواض” المشرف التربوي على مسابقة تيفيناغ، أن هذا النشاط موعد سنوي لإذكاء روح المنافسة بين المتعلمين، و مناسبة متميزة لتقييم تطور تعميم تدريس اللغة الأمازيغية بالمغرب و فتح نقاشات للرفع من هذه اللغة التي كرسها الدستور الجديد للملكة باعتبارها لغة رسمية للبلاد إلى جانب اللغة العربية. وتجدر الإشارة إلى أن هذه المسابقة تمت بحضور المسؤولين والأساتذة والباحثين في الشأن التربوي الأمازيغي، إلى جانب السادة المفتشين و منسقي اللغة الأمازيغية بالنيابات و أساتذة اللغة الأمازيغية وكل المهتمين بالشأن التربوي.

وفي ذات السياق وتحت إشراف أعضاء جمعية فيستيفال تيفاوين، افتتح، صباح أمس الأربعاء كذلك 3 غشت، بفندق شي اماليا بجماعة أملن دائرة تافراوت، معرض اللوحات التشكيلية للفنانة فاطمة الصياغي . هذا وتعتبر ” فاطمة الصياغي ” أول فنانة امازيغية تحصل على وسام فرنسي، وهي تتحدر من دوار إسكين جماعة أملن، شاركت في عدة معارض فنية في الهواء الطلق بفرنسا و باريس و عدة مدن اخرى، ويعتبر هذا المعرض أول نشاط لها بالمغرب، فاختارت بذلك مسقط رأسها .

13654286_149161935517663_1812668334941828245_n

وفي تصريح لها، أكدت أن لوحاتها تعبر عن السلام و الطمأنينة في العالم و عدم تخلي الناس عن طبيعتهم وبيئتهم، في انسجام و تناغم بين الألوان، مستعملة في لوحاتها على الصباغة و ماء الورد. وأكدت بالمناسبة أنها متخصصة في مجال الفن التشكيلي منذ ما يزيد عن 27 سنة، إلى جانب هذا أسست جمعية في باريس تحت اسم ” الاتحاد الصياغي ” نسبة إلى عائلتها وهي تعنى بالشؤون الإجتماعية. ودائما وفي إطار برنامج اليوم الأول من فستيفال تيفاوين وبتعاون مع جماعتي أملن وتافراوت وبدعم من مجموعة من الشركاء المؤسساتيين والخواص،نظمت ندوة وطنية حول «تدريس الأمازيغية ورهانات الجهوية الموسعة»، أمس الأربعاء 3 غشت، على السادسة مساء بمدرسة محمد الخامس – تافراوت-

13903396_1269124446431396_892800475120635077_n
رابط مختصر