أكادير تستعيد عافيتها السياحية بفضل الرواسا

ahdatsouss02آخر تحديث : السبت 13 أغسطس 2016 - 2:15 صباحًا
أكادير تستعيد عافيتها السياحية بفضل الرواسا

استعادت مدينة أكادير انتعاشها السياحي، عشت الجاري، بعد فترة ركود تزامنت مع شهر رمضان، وهو ما أعاد الأمل الى نفوس مهنيي الوجهة السياحية الثانية في المغرب.

وكشف فؤاد حجوي، مدير المجلس الجهوي للسياحة بأكادير، في حديث لأسبوعية « تيل كيل »، أن فنادق المدينة امتلأت عشت الجاري مما حذا ببعض المصطافين الى المبيت في الشاطئ أو داخل سيارتهم، مشيرا الى أن » 29 ألف سرير التي توفر المدينة لم تستطع تلبية الطلب المتزايد على المدينة خلال شهر غشت ».

وعبر المسؤول الجهوي عن أمله في أن يتم النشاط السياحي بالمدينة هذا الموسم بزيادة 1 أو 2 في المائة، مضيفا أن المهنيين يعقدون أملهم على السوق الروسية بالدرجة الأولى، حيث زار المدينة خلال شهر يوليوز المنصرم، حوالي 5200 سائح روسي مقابل ألف سائح فقط خلال يوليوز 2015.

وأوضح فؤاد حجيوي أن هناك أسواق واعدة بالنسبة للقطاع السياحي بمدينة أكادير، كالسوق الفرنسية، الإنجليزية، والألمانية أو البلدان الاسكندنافية التي يفضل سياحها التوجه صوب مدينة مراكش.

2016-08-13 2016-08-13
ahdatsouss02