المدير العام لمديرية السجون وإعادة الإدماج في زيارة مفاجئة للمؤسسات بسوس وهذا ما قام به.

آخر تحديث : الإثنين 15 أغسطس 2016 - 12:44 مساءً
2016 08 15
2016 08 15
المدير العام لمديرية السجون وإعادة الإدماج في زيارة مفاجئة للمؤسسات بسوس وهذا ما قام به.

أبو وصال /أحداث سوس.

في زيارة مفاجئة والتي قام بها السيد المدير العام للمديرية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج والتي امتدت لثلاثة أيام منذ الجمعة والسبت والأحد الماضيين والتي قام من خلالها بزيارة عديد المؤسسات السجنية بسوس بكل من بيزكارن وتزنيت وتارودانت وايت ملول 1 وايت ملول 2 ، وتأتي الزيارة في إطار العمل على تحسين الخدمات بالمؤسسات السجنية على الصعيد الجهوي والوقوف عن كتب على الحاجيات وتنفيذ الطلبات. الزيارة المفاجئة كان لها وقع إيجابي في عدة جوانب منها ماهو خدماتي ومنها ما هو خاص بالعنصر البشري حيث نوه السيد المدير العام بالمجهودات الجبارة للمدير الجهوي وبطريقة تسييره لهذه المرافق العامة وقربه من المؤسسات وانفتاحه على السجناء وتنفيذ الطلبات . الزيارة كذلك كان لها وقع على المستخدمين بالمؤسسات السجنية مثل السجن المحلي لتزنيت حيث استغلت إحدى الموظفات تواجد المدير العام لتطرح إشكالية الإلتحاق بالزوج الكائن بمدينة مراكش وهي التعليمات التي أعطاها هذا الأخير ونفدها المدير الجهوي بالحرف وفي حينه ، كذلك طلبات السجناء الذين تحاوروا مع المدير العام وطلبوا التقريب من عائلاتهم الذين يتحملون عناء التنقل من عديد المدن المغربية كاسفي فاس والدار البيضاء والصويرة وغيرها من المدن ، فتم إعطاء الأمر في هذا الإطار لالحاقهم بالمؤسسات السجنية القريبة من عائلاتهم. الإدارة العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج في بادرة مهنية وإنسانية تعمل على تقريب وتبسيط الخدمات السجنية لكل من الموظفين والسجناء على حد سواء ، حيث تم التوقيع في حينه على العديد من القرارات الخاصة بالالحاق بالأزواج والمؤسسات بناء على الطلبات التي تم عرضها على الإدارة والتي لم يتم البث فيها . للإشارة فالمدير العام أبدى مجموعة من الملاحظات البسيطة الخاصة بجملة من التغييرات بمرافق بعض المؤسسات السجنية مع إمكانية إضفاء طابع الإصلاح على بعض البنايات ، كما أن الزيارة كان لها الوقع الإيجابي على جميع هذه المؤسسات السجنية بسوس كما نوه بالحكامة الإدارية للإدارة الجهوية.

رابط مختصر