انزكان : هل سيتم إلغاء مهرجان” تازنزارت ” على غرار المهرجانات الأخرى بالجهة

آخر تحديث : الثلاثاء 23 أغسطس 2016 - 4:33 مساءً
2016 08 23
2016 08 23
انزكان : هل سيتم إلغاء مهرجان” تازنزارت ” على غرار المهرجانات الأخرى بالجهة

أبو وصال / أحداث سوس.

على غرار العديد من المهرجانات الفنية التي تم إلغائها مؤخرا بكل من أكادير انزكان والتي ذاع سيطها ووصلت إلى أوجها تاركة مكانها ضمن سجل المهرجانات الجهوية الرائدة. خلال هذه السنة وتزامنا مع الانتخابات المقبلة مطلع شهر أكتوبر المقبل قرر عدد من المسؤولين بالجهة توقيف بعض المهرجانات كمهرجان احواش بمدينة الدشيرة الذي يضرب له ألف حساب وتحضره جماهير غفيرة من كل صوب وحدب خصوصا الجالية المغربية المقيمة بالخارج والتي تتبع فقرات المهرجان على امتداد أيامه. قرار المنع نزل كالصاعقة على المنظمين ولم يستوعبوا إلى حد الآن لماذا المنع يطال “احواش” بالدشيرة دون غيرها ، ليطل علينا اليوم مهرجان تازنزارت بانزكان في نسخته الأولى والمنظم من لدن الجماعة الترابية لانزكان دون أن يمس أحد بمنعه. المدينة الحضرية الإقتصادية الكبيرة والتي تشهد تعايشا كبيرا للسكان كما تعرف نموا ديمغرافيا متزايدا ليست في حاجة إلى المهرجانات بقدرما هي في حاجة إلى أحزمة خضراء ومتنفسا متزايدا للحد من الاختناق الذي تعرفه المدينة ، بالإضافة إلى ملاعب القرب تتناسب وطموحات الشباب الذي تجده بتناوب على المقاهي ، ويشارك في العديد من الظواهر المخلة والمهددة المواطنين ، وكذا دور الشباب وقاعات للرياضة ومسابح وغيرها، إلا أن المجلس الجماعي لا يعرف بقيمة هذه المشاريع التنموية والخدماتية التي ستجعل من المدينة قطبا اجتماعيا واقتصاديا مهما . التدبير الغير المعقلن لمجلس انزكان ينم عن تصور سياسي فاشل لم يكن الغرض منه سوى تلميع صورة بعض الأشخاص واستغلال المال العام في أنشطة بديهية لا تعود على المنطقة بالنفع اليسير بل تساهم في بروز مجموعة من السلوكيات الشبابية المخلة بالسلوك والأخلاق. فهل سيتم منع هذا المهرجان على غرار المهرجانات الممنوعة بالجهة كأحد المهرجانات الرائدة بأكادير والذي قامت السيدة الوالي بمنعه وتوقيفه ، وكذا عامل انزكان الذي أوقف مهرجان احواش ، أم سيتم غض الطرف عن تظاهرة تازنزارت والذي جاء في دورته الأولى وتزامنا مع زوبعة الانتخابات البرلمانية المقبلة؟

image

رابط مختصر