شاب مستفيد من مخيم صيفي بأكادير يكاد يستفيد من السجن .. وها علاش!

أحداث سوسآخر تحديث : السبت 27 أغسطس 2016 - 4:06 مساءً
شاب مستفيد من مخيم صيفي بأكادير يكاد يستفيد من السجن .. وها علاش!

أشرف كانسي

نشب عراك بالأيدي بين شابين استفادا من مرحلة تخيميية شبابية بإحدى المراكز بأكادير ليلة الخميس (اليوم الأخير من المرحلة) مباشرة بعد السهرة الليلية .

أدى هذا العراك إلى تدخل الآمن الوطني بأكادير ليحقق في خسائر مادية كبيرة وجسيمة تتمثل في تحطيم 27 كرسي و3 طاولات وبعض الشبابيك كلها ممتلكات للمركز الذي احتضن المخيم.

وفي اتصال الجريدة برئيس المخيم عبد الرحمان حجاري، أكد أن المخيم اختتم مرحلته بشره، وهذا ناتج عن سوء تدبير ادارة المخيم للمرحلة، وضعفه الكبير في تأطير الشباب، ويضيف ”حجاري” أن العراك الأخير تسبب في اعتقال الشاب وتلقيه تهم الضرب والجرح وتخريب ممتلكات المركز …، ليستجيب ”حجاري” بصفته رئيس المخيم طلب الأمن الوطني لتحرير المحضر. رغم العراقيل من طرف قيادة المخيم -يقول حجاري- التي حاولت ابعاده من مهمته كرئيس المخيم وتأجيل تحرير المحضر الى حين حضور المدير الاقليمي للشبيبة والرياضة اكادير، هذا ما رفضه ضابط الامن ليأمر بإتمام المحضر مع رئيس المخيم، هذا الأخير الذي أنقذ الشاب من السجن بطريقته التربوية والتزمت ادارة الجمعية بتعويض كل الخسائر وأن تقوم باصلاحات داخل المخيم قبل مغادرتها، وهذا ما تم فعلا حسب ما يؤكده ”رئيس المخيم” .

وأوضحت مصادرنا أن المخيم استفاد منه ما يقارب 60 شاب(ة) من أصل 150، ليؤكد ”رئيس المخيم” في هذا السياق أنه لم يتوصل طيلة المرحلة بأية وثيقة تثبت عدد المستفيدين واسماءهم بسبب مشاكل ادارية وتنظيمية تسببت فيها قيادة المخيم بتنسيق مع إدارة الجمعية وبمباركة من المديرية الاقليمية لوزارة الشباب والرياضة اكادير اداوتنان – حسب تعبير رئيس المخيم-

2016-08-27 2016-08-27
أحداث سوس