إنزكان : ميسي يسجل هدفا أمنيا سريعا بعد تمكنه من استرجاع سلاح ناري كان بحوزة عصابة

آخر تحديث : الثلاثاء 24 ديسمبر 2013 - 7:24 مساءً
2013 12 24
2013 12 24
إنزكان : ميسي يسجل هدفا أمنيا سريعا بعد تمكنه من استرجاع سلاح ناري كان بحوزة عصابة

بركــــة : أحداث سوس 

تمكنت المصالح الأمنية بإنزكان، في ظرف قياسي من وضع يدها على المتورطين في سرقة سلاح ناري، عبارة عن مسدس وظيفي لرجل أمن، يعمل بولاية أكادير،  تعرض في الساعات الاولى نم فجر اليوم الثلاثاء لسرقة تحت طائلة التهديد بالسلاح الأبيض، بحي تغزوت بانزكان. وتحت إشراف والي أمن أكادير أمحند امنصار، ومباشرة عملية إيقاف الجناة من طرف رئيس الأمن الإقليمي بإنزكان الملقب بـ”ميسي” الذي توفق في تسجيل هدف أمني في توقيت سريع لم يتجاوز عشرون دقيقة التي كانت كافية للإيقاع بالجناة، وإسترجاع المسدس المسروق موضوع إستنفار أمني واسع النطاق بولاية أمن أكادير. تجندت له فرق الصقور والمواصلات والمرور ومختلف أقسام مصالح الشرطة القضائية، بمعية رئيس الأمن العمومي لإنزكان محمد السلطاني المشهور” بنايمار” . إذ تمكن رئيس الدائرة الأمنية بإنزكان من توقيف أول المتهمين المسمى عبد الحق بنذهيبة، بعد تعرفه على المتهمين الذين كانوا يهمون للهرب بجوار واد سوس، إذ أكد مصدر مطلع، ملاحقة العميد الممتاز محمد الصادقي للجاني لما يفوق كيلومتر إلى حين سقوطه رفقته على الأرض وتصفيده للمتهم، بعدما استطاع ” ميسي” أن يفلت بقدرة قادر من محاولة  ازهاق روحه بعد محاولة المجرم الهارب للإعتداء عليه بساطور من الحجم الكبير، وهو الحادث الذي أصيب على إثره العميد الممتاز بجروح في أصابع يده ورضوض في ركبته إستدعى تنقله إلى المستشفى . غير أن إمتلاك المسدس الناري الذي كان بحوزة متهم آخر المسمى ”عباد” ذو 23 سنة، جعل فرق المصالح الامنية المجندة الإسراع في الإيقاع به، بالطريق الرئيسية المؤدية لأكادير على مستوى حي بنسركاو، تلاها إيقاف البقية الواحد تلو الآخر إلى حين إكتمال عناصر العصابة الخمس القاطنين بأحياء الشعبية بالجرف. من جانب آخر، فإن عملية إيقاف الجناة في زمن قياسي كان فال خير على الشرطي وجميع مقربيه ومرؤوسيه  تجنب عمليات إستنطاق واسعة النطاق من طرف جميع الأجهزة الأمنية والإستخباراتية، لمعرفة أسباب ودواعي الحادث خصوصا وأن الامر يتعلق بسرقة سلاح ناري وظيفي محشو بخمس طلقات نارية.

unnamed
رابط مختصر