اعتقال عون سلطة كسر أنف مواطن في اشتوكة

أحداث سوسآخر تحديث : الأربعاء 31 أغسطس 2016 - 2:04 مساءً
اعتقال عون سلطة كسر أنف مواطن في اشتوكة

أحالت مصالح الدرك الملكي ببلفاع، ضواحي اشتوكة آيت باها، في حالة اعتقال، عون سلطة برتبة مقدم قروي على أنظار النيابة العامة بابتدائية إنزكان، وذلك على إثر شكاية بالضرب والجرح العمديين وجّهها أحد أقاربه بدوار “آيت بوعامر” إلى وكيل الملك؛ حيث جرى الاستماع إلى أطراف القضية، ليتم تأجيل النظر فيها إلى جلسة الـ17 من أكتوبر المقبل، مع متابعة عون السلطة في حالة سراح.

وقائع القضية، وفقا لمحمد ألحيان الفطواكي، المحامي بهيأة أكادير، في شكايته إلى النيابة العامة، تتوفر عليها الجريدة، نيابة عن المعتدى عليه “صالح بوخيمي”، ترجع إلى قيام عون السلطة بمنع ابنة “صالح بوخيمي” من تصوير مقاطع فيديو لجوق موسيقي كان يُنشّط حفل زفاف بالدوار نفسه، على الرغم من قيام غالبية الحاضرات والحاضرين بالعملية نفسها، موجها إليها صفعات أمام الملأ، ووابل من السب والقذف.

وأضافت الوثيقة أن عمّة الفتاة تدخلت لفض النزاع، غير أن التعنيف كان نصيبها هي الأخرى، ما دفع المعتدى عليه إلى التدخل لحمايتهما من الاعتداءات التي طالتهما؛ حيث طالب ابنته وأخته بمغادرة المكان، ليتفاجأ بعون السلطة يوجّه له ضربة قوية على مستوى أنفه باستعمال هاتف نقال، أصيب بسببها بنزيف حاد، نُقل على إثره إلى مستشفى بيوكرى، وخضع لعملية جراحية لتقويم الأنف ومعالجة كسر عظامه، وذلك بإحدى المصحات الخاصة بأكادير، مع احتمال ظهور مضاعفات صحية خطيرة مستقبلا، وفقا للشكاية.

واستصدر المتضرر شهادة طبية حدّدت أمد العجز في 22 يوما، بالإضافة إلى تقرير طبي، اطلعت عليهما الجريدة، يوضح بتفصيل الأضرار الناجمة عن الضربة التي تلقاها على مستوى الأنف؛ حيث اعتبر دفاع المعتدى عليه أن الأفعال المرتكبة من طرف عون السلطة “تشكل في الزمان والمكان جنحة الضرب والجرح العمديين، بواسطة السلاح، وفقا لمقتضيات القانون الجنائي”، معتبرا ذلك خطيرا يستوجب المساءلة الإدارية والقضائية، لاسيما بتوفر شهود أدلوا بشهادهم أثناء التحقيق.

وكان المتضرر، صالح بوخيمي، قد رفع رسائل تظلّم إلى والي جهة سوس ماسة، وإلى عامل اشتوكة آيت باها، في الـ22 من غشت الجاري، تتوفر عليها الجريدة، عرض فيها بتفصيل ما تعرض له من اعتداء جسدي، على يد أحد أعوان السلطة بقيادة بلفاع، ضواحي اشتوكة آيت باها، ملتمسا من السلطات الإدارية المركزية والجهوية والإقليمية والمحلية والقضائية “إنصافي وحمايتي من جور هذا الشخص، الذي يستغل صفته كعون سلطة ونفوذه وتقربه من المسؤولين بالمنطقة ومن الدرك الملكي ورجال السلطة، وفق ما يقتضيه القانون”، بتعبير شكاية المعني.

2016-08-31 2016-08-31
أحداث سوس