معضلة الجفاف وسياج ادارة المياه والغابات تخرج ساكنة عين نخلة بجماعة اولاد دحو للاحتجاج.

آخر تحديث : الخميس 1 سبتمبر 2016 - 9:55 مساءً
2016 09 01
2016 09 01
معضلة الجفاف وسياج ادارة المياه والغابات تخرج ساكنة عين نخلة بجماعة اولاد دحو للاحتجاج.

منير الكويري/أحداث سوس

تم صباح الخميس 01 شتنبر2016بالنفوذ الترابي لجماعة اولاد دحو التابعة اداريا لعمالة انزكان ايت ملول وقفة احتجاجية لساكنة دوار عين النخلة بسبب عملية تسييج من طرف مصالح المياه والغابات مما سبب موجة من الاحتقان وسط الساكنة وتعود اطوار القضية لكون فئة من الساكنة موردها الوحيد هو الغابة واخص بالذكر الرحل الذين يعتمدون على الرعي وهي الفئة الاكثر تضررا نتيجة عامل الجفاف من نقص الكلاء بالإضافة الى تسييج الذي سيضر بماشيتهم وبمورد رزقهم والفئة الثانية من لها حق الانتفاع وهي ايضا لاتقل ضرارا عن الاخرى حيت منعو من الولوج الى حقولهم التي كانو ينتفعون بها لكنها سيجت ، بالاضافة الى استفادة بعض الجمعيات من مذاخيل الهكتارات المسيجة واقصاء اخرين كما جاء على لسان احد ساكنة بأنه لم يتوصل بمنحة الاستغلال زهاء سنتين على رغم من انها هزيلة وتقدر 350 درهم للهكتار ناهيك ان موردهم الوحيد ومتنفسهم هو الغابة وبأنهم ابناء المنطقة ابا عن جد ولابد من ايجاد حلول بديلة حسب قول هذا الاخير، وفي تصريح لجريدة احداث سوس اكد المندوب الاقليمي مسئول بإدارة المياه والغابات بالمديرية الاقليمية لانزكان بايت ملول قصد مدنا بإيضاحات في هذا الشأن بأن سيتم ايفاذ لجنة مكونة من عدة متدخلين والتفاوض مع ساكنة لإيجاد حلول مناسبة بالإضافة ان ادارة المياه والغابات باشرت أشغالها لتأهيل الشطر الأول من التسييج ومساحته 275 هكتار التي تم اتلافها والبدء بإصلاح كل سنة معدل 50 هكتار حسب قول المسئول وفي نفس الاطار بان التعويض موضوع الشكاية فالجمعية تتوصل بمبالغ التعويض كل سنة باستثناء 2016 انتهى تصريح المندوب. وفي عين المكان بحضور عدة منابر اعلامية وحسب معاينتنا لمكان التسييج اتضح لنا انه لا يخضع لمعايير الجودة وسهل الاتلاف والتخريب ولابد من ايفاد لجنة مشتركة لتقصي الحقائق وفض هذا الاشكال .

رابط مختصر