ساجد يفجرها : ”البيجدي” فرض على برلماني بالإتحاد الدستوري الإلتحاق به مقابل منحه رخصة لمحطات للوقود

أحداث سوسآخر تحديث : الأحد 4 سبتمبر 2016 - 7:15 مساءً
ساجد يفجرها : ”البيجدي” فرض على برلماني بالإتحاد الدستوري الإلتحاق به مقابل منحه رخصة لمحطات للوقود

إتهم محمد ساجد حزب العدالة والتنمية، بمقايضة البرلماني السابق عبد الرحمان الحرفي، وابنه فريد الحرفي عن الإتحاد الدستوري، برخصة إستغلال محطات الوقود مقابل الإلتحاق بالبيجدي والترشح بإسمه.

وصرح محمد ساجد أن الفريق البرلماني للإتحاد الدستوري، حاول التدخل لدى الوزير عبد القادر اعمارة وزير الطاقة والمعادن والماء والبيئة، بهدف منح ترخيص لإستغلال محطة للوقود للبرلماني السابق ومنتخب جهوي ومنسق اقليمي للحزب، لكن وزير الطاقة والمعادن الحالي طالب منه الإلتحاق بالبيجدي والترشح بإسمه مقابل منح الترخيص.

وأدان محمد ساجد المخطط الهيمني لحزب البيجيدي، واصفا إياه “بالممارسات اللاأخلاقية” في استقطاب عدد من الفاعلين السياسيين عبر الترغيب والترهيب وعقد صفقات مشبوهة تارة في السر وأخرى في العلن.

وأصدر الإتحاد الدستوري، بلاغا شديد اللهجة ضد عبد الإله بن كيران، حيث فوجئ حزب الحصان بورود اسم أحد مناضليه عبد الرحمان الحرفي، ضمن لوائح المترشحين باسم حزب العدالة والتنمية وذلك عن الدائرة الانتخابية لسيدي قاسم، التي يشغل منصب المنسق الإقليمي والمنتخب الجهوي لها بإسم الحزب حاليا كما أنه مرشح حزب الحصان في الانتخابات التشريعية المقبلة.

وأضاف البلاغ، أن ما يعمق الشعور بالاستغراب أن فريد الحرفي وهو ابن عبد الرحمان الحرفي عضو بالمكتب السياسي للحزب وبرلماني باسم الإتحاد الدستوري عن نفس الدائرة كما أن عائلة الحرفي شكلت منذ سنة 2007 جزءا لايتجزأ من العائلة الدستورية داخل هذه الدائرة .

2016-09-04 2016-09-04
أحداث سوس