فقيه بأيت الرخا إقليم سيدي إفني يوجه رسالة الى الملك ..وهذا نصها.

أحداث سوسآخر تحديث : الخميس 8 سبتمبر 2016 - 11:00 صباحًا
فقيه بأيت الرخا إقليم سيدي إفني يوجه رسالة الى الملك ..وهذا نصها.

لحمدلله وحده والصلاة والسلام على من لانبي بعده محمد بن عبد الله امام الانبياء والمرسلين وعلى اله وصحابته اجمعين ،من موسى الكجضون المزداد سنة 1978 بدوار تافراوت ند الشاهد بحماعة أيت الرخاء دائرة الاخصاص اقليم سيدي افني ،الحامل لبطاقة التعريف الوطنية JE160902 .الهاتف: 0676035135 الى مولاي أمير المؤمنين : محمد بن الحسن ملك المغرب أعزه الله. السلام على المقام العالي بالله ورحمته تعالى وبركاته ،وبعظ تقديم ما يليق بالسدة العالية بالله من فروض الطاعة والولاء ،يشرفني ٱن أتقدم الى السدة العالية بالله بأسمى ٱيات الولاء والوفاء والإخلاص ،داعين لجلالتكم بالنصر والتأييد .مولاي صاحب الجلالة ،أنا مواطن مغربي معتز بوطنيتي ومن الرعايا الأوفياء للعرش العلوي المجيد،مهنتي فقيه،شرطت حاليا بمسجظ بيزون بأيت الرخاء التابع ترابيا لإقليم سيدي إفني ،قد سبق لي أن الفت كتابا حول مساجد قبيلة أيت الرخاء والذي يحنل عنوان : ( مساجد أيت الرخاء في تطور شرطها في عهد الملك محمد السادس نصره الله ).والله شاهد على ذلك ومعه الجميع أن مساجد أيت الرخاء تطور شرطها في عهظ جلالتكم ،كما تحدثت في هذا الكتاب عن شرط الائمة في دواوير هذه القبيلة المذكورة ،حيث كان الامام الواحد يؤوم مساجد ثلاثة دواوير ،كمثال دوار أوسا ودوار أحواش ودوار إدحمد أوعلي ،فهذه الدواوير الثلاثة ،كلها تتوفر على على مساجد ،ولها امام واحد ينتقل من هذا الى هذا ،فإذا انتهى من مؤونة هذا الدوار ينتقل الى الاخر حسب عدد المنازل لكل دوار وهكذ دواليك،وعدد من المساجد على هذا الشكل،واحد واعشرون مسجدا وهي كل من (مسجد ادبرغاز ومسجد بيغورن) ( مسجد ادكمانوز ومسجد ادشناهيم)(مسحد اسيف إمرامن ومسجد تمرموت )( مسجد اوصافن ومسجد تمنخارت)( مسجد تكزو ومسجد اخبريش)( مسجد تمكرط ومسحد سيدي المسطور)( مسجد تلات امغار ومسحد اضرضار)( مسجد أفرغلا ومسجد توريرت)( مسحد دوكادير ومسجد بيزون)( مسجظ ادحمد أوعلي ومسجد أواسا ومسجد أحواش)،يؤمهم عشرة أئمة فيما مضي أنا حاليا استقر كل مسجد بإمامه . مولاي صاحب الجلالة ،في عهد جلالتكم تطور شرط المساجد ،وتحسنت وضعية القيمين والدينين بصفة عامة،وعمرت بيوت الله ،وعنايتكم مولاي لهذا المجال الديني هي التي دفعتني لتأليف هذا الكتاب فما علينا نحن الأئمة إلا الدعاء بالنصر والتمكين والعز لجلالتكم ،كما في الحديث من أسدى إليكم معروفا فكافؤه فإن لم تستطيع فادعوا له” ومن لم يشكر الناس لم يشكر الله،حفظ الله جلالتكم بما حفظ به الذكر الحكيم وأبقاكم دخرا وملاذا للبلاد والعباد،وأقر عينكم بالسمو الأمير الجليل مولاي الحسن ،واصلحه وانبته نباتا حسنا ،وشد عضد جلالتكم بشقيقكم مولاي رشيد ،وسائر أفراد أسرتكم الملكية الشريفة . والسلام على المقام العالي بالله.

2016-09-08 2016-09-08
أحداث سوس