سائقو الطاكسيات بتارودانت يحتجون ضد فوضى قطاع النقل بالإقليم

أحداث سوسآخر تحديث : الخميس 2 يناير 2014 - 9:22 صباحًا
سائقو الطاكسيات بتارودانت يحتجون ضد فوضى قطاع النقل  بالإقليم

سعيد بلقاس/ تارودانت

يستعد أرباب وسائقو سيارات الأجرة بصنفيها، تنظيم وقفة إحتجاجية أمام مقر عمالة الإقليم،احتجاجا على ما وصفة بيان صادر عن المكتب الإقليمي لسيارات الأجرة التابع لنقابة الكونفيدرالية للشغل، بالفوضى العارمة التي يتخبط فيها قطاع النقل العمومي بالإقليم، خاصة ما تعلق منه بتغاضي السلطات الإقليمية عن خروقات أرباب النقل المزدوج واستمرار السائقين العمل خارج القانون، وأفاد البيان ذاته، أنه ورغم إنتهاء صلاحية التراخيص الممنوحة لفائدة أزيد من ثلاثين خطا خاصا بالنقل المزدوج والتي يشتغل معظمها في الطريق الوطنية رقم 10 الرابط بين تالوين وهوارة وكذا الطريق السريع، غير أنه لازال معظم هؤلاء يمارسون مهام نقل الأشخاص في ظروف غير قانونية في خرق واضح لدفتر التحملات، الأمر الذي بات يستوجب على السلطات الإقليمية التدخل قصد إيجاد حل للوضعية الحالية وتفعيل قرار السير والجولان بتراب الإقليم، وتطرق البيان، إلى الاعتداءات التي أضحت تطال بعض السائقين من طرف مستغلي النقل المزدوج، كما هو الحال بالنسبة لمسؤول الجمعية والنقابة ببلدية أولاد برحيل، حيث تعرض في هذا الصدد لإعتداء شنيع قام من خلاله المعتدي بدهسه عمدا قرب المكان المخصص للحراسة التي ينظمها المهنيون لتنظيم القطاع، حيث سلمت له شهادة طبية كما تم إنجاز مسطرة قضائية في الموضوع، إلى ذلك طالب البيان نفسه من مصالح الوزارة الوصية على القطاع بالبث في  ملف السير والجولان، خاصة بعد مرور أزيد من ثمانية اشهر من انعقاد اللجنة الإقليمية المكلفة بموضوع السير والتي خرجت بقرارات تلزم باشتغال أرباب خطوط النقل المزدوج ضمن نطاق العالم القروي وفق ما ينص عليه دفتر التحملات.  

2014-01-02 2014-01-02
أحداث سوس