رئيس حسنية أكادير الحبيب يؤكد تعزيز صفوف الفريق بلاعبين أفارقة، وبأسماء من البطولة الوطنية

آخر تحديث : الإثنين 6 يناير 2014 - 3:43 مساءً
2014 01 06
2014 01 06
رئيس حسنية أكادير الحبيب يؤكد تعزيز صفوف الفريق بلاعبين أفارقة، وبأسماء من البطولة الوطنية

عقب نهاية المباراة الأخيرة التي جمعت بين حسنية أكادير وشباب الريف الحسيمي، برسم مؤجل الدورة 13 من البطولة الإحترافية، كان لنا هذا الحديث القصير مع رئيس الفريق السوسي الحبيب سيدينو، الذي يبدو مرتاحا لمسار فريقه الذي استطاع، بانتدابات ليست بالكبيرة أو القياسية، لكن بمجموعة منسجمة وبمدرب محنك، أن يوقع على مرحلة «ذهاب» أكثر من جيدة، تمكن خلالها من حصد 26 نقطة. لكن رغم هذه الحصيلة الإيجابية، ما زال تشكيل الفريق يعاني من بعض النقص، مما يستدعي تحركا خلال فترة الميركاتو سائلنا بشأنه رئيس الفريق. وفينا يلي نص  الحديث معه :

رغم المسار الإيجابي لفريقكم خلال فترة «الذهاب»، يبدو أنه ما زالت هناك حاجة لعناصر تعزز صفوف الفريق. فهل من أسماء جديدة ستستقطبونها خلال الميركاتو؟

أولا أهنأ اللاعبين، والطاقم التقني والطبي، والمسيرين، وكل مكونات النادي، على هذه الرتبة التي يحتلها فريقنا. وطبعا بعد مرحلة «الذهاب»، نلاحظ فعلا أن فريقنا ما زال يعاني من النقص في بعض المواقع. ونحن نشتغل الآن مع الطاقم التقني لكي نعزز صفوف الفريق على مستوى الهجوم، ووسط الميدان، وربما حتى على مستوى خط الدفاع. وعلى كل حال، فالفريق لعب آخر مقابلة له على أرضية ملعب الانبعاث، وحقق خلالها انتصارا. وطبعا ما زالت تداريب الفريق ستجري بهذا الملعب، الذي يضم مقر إدارة النادي. لكن مع بداية مرحلة «الإياب»، سنجري المباريات الرسمية بالملعب الكبير.

يتم حاليا تداول عدد من الأسماء ستلتحق بالحسنية، يذكر ضمنها لاعبا الوداد البيضاوي عمر نجدي وياسين الرامي، ومهاجم الفتح الرباطي المسكيني. ما مدى مصداقية هذا الكلام؟

بالنسبة للاعبي الوداد نجدي والرامي، الأخبار المتعلقة بهما لا أساس لها من الصحة. بالمقابل هناك مفاوضات مع عدد من اللاعبين بالبطولة الوطنية. كما أننا سنخضع للتجريب قلب هجوم من الكوت ديفوار يدعى «صوري»، سيعاينه مدرب الفريق مصطفى مديح، ويتخذ القرار المناسب بشأنه. كما أن هناك أسماء إفريقية أخرى ستخضع بدورها للتجريب، ويتعلق الأمر بلاعبين من الكاميرون، والسينغال، والكوت ديفوار. وسنختار من بينهم العناصر التي بإمكانها أن تشكل إضافة نوعية للفريق.

وماذا عن وضعية العميد عز الدين حيسا ؟

عز الدين حيسا يعاني من إصابة في ركبته، وسيرجع للتداريب بعد فترة راحة. وهو تحديدا سيعود إلى التداريب بعد العطلة التي سيأخذها كل اللاعبين.

لكن، ماذا عن المشكل الذي كان لحيسا مع أحد المتفرجين ؟

حيسا ليس له أي مشكل مع الفريق. كل ما هناك أنه كان هناك شنآن بينه وبين أحد المتفرجين. وقد طوينا الصفحة، وتجاوزنا ذلك المشكل. ونحن حاليا نشارك عز الدين حيسا فرحته بمولوده الجديد. فقد رزق هذا الأسبوع بمولود ذكر، نهنئه بالمناسبة ونهنئ عائلته، كما نقدم له كهدية بالمناسبة الإنتصار الذي حققناه اليوم. عبد اللطيف الباعمراني

رابط مختصر