تارودانت : سيدة تدفن رضيعها خوفا من الفضيحة .. وكلاب صيد تعثر على رفاته

آخر تحديث : الأربعاء 8 يناير 2014 - 11:40 صباحًا
2014 01 08
2014 01 08
تارودانت : سيدة تدفن رضيعها خوفا من الفضيحة .. وكلاب صيد تعثر على رفاته

بركـــــة : أحداث سوس

أوقفت مصالح الدرك بالمركز الترابي سبت الكردان التابعة لسرية تارودات ، قبل يومين سيدة تبلغ من العمر 43 سنة قامت بدفن رضيعها بمكان خلاء بدوار ” أدوار” بمنطقة عين مديور. تحقيقات الدرك مع الموقوفة خلص إلى أن دوافع الجريمة كان بهذف إخفاء فضيحة الحمل من عشيقها العازب يبلغ من العمرواحد وخمسون سنة ،كانا قد دخلا في قصة غرام إنتهت بحمل غير شرعي . السيدة مطلقة ولها طفلين من زوجها السابق لم تكن تدري أن عشيقها سيتنكر لها بعدما أخبرته بحملها منه ، وبعد أن رفض هذا الأخير الإعتراف بالجنين مؤكدا لها أنه يمكن أن يكون إبن أحد أخر ، لكن رغم توسلاتها لمساعدتها في المشكلة ، قاطع العاشق كل إتصالاتها لتجد نفسها أمام السكان والأهالي ، تسعة أشهر من الحمل والسيدة تتسترعن فضيحتها حتى جاء يوم الوضع وطقوسه ، فكان مصير الرضيع”البريئ” الثراب بعد أن دفنته ملفوفا في قطعة قماش ” أحمر” يوم كان الناس صيام في شهر رمضان الأخير. إستغلت خلاء المكان من المارة ، لتتسلل إلى مكان خلاء قصد دفن الرضيع  وكانت هواجس حجب الفضيحة أقوى من عواطف الأمومة. قصة مثيرة إبتدأت بالتسثر وانتهت بإفتضاحها بقطعة لباس ” تريكو” أحمر كانت الأم قد لفت به رضيعها يوم الذفن . درك الكردان الذي توصل بإخبارية من طرف شخص “قناص” كان في رحلة صيد قبل أن تكشف كلابه رفات الطفل وقطعة” قماش ” كانت الدليل الوحيد لجوندارم باش إيوقفوا الفاعلة . بعد البحث الذي أجراه الدرك وفي وقت وجيز ثم فك لغز هذه القضية ، واعترفت الأم بفعلتها وتم توقيف عشيقها والتحقيق معه وتم توجيه الإثنين على العدالــــة

رابط مختصر