فايسبوكيون يطلقون حملة ” تمرد ” لجمع التوقيعات لسحب الثقة من حكومة بن كيران

أحداث سوسآخر تحديث : الجمعة 5 يوليو 2013 - 11:16 مساءً
فايسبوكيون يطلقون حملة ” تمرد ” لجمع التوقيعات لسحب الثقة من حكومة بن كيران

عبده السوسي أطلق مجموعة من النشطاء الفيسبوكيون حملة لجمع توقيعات للمطالبة بسحب الثقة من حكومة عبد الإله بن كيران وإجراء انتخابات تشريعية مبكرة . وعلمت هبة بريس من مصادر مطلعة بأن اجتماعات مارطونية عقدت على مستوى مدن المملكة لنشطاء الحركة قصد التنسيق والخروج بلائحة وطنية ، هذا وقد نجحت هبة بريس بالتواصل مع أحد مؤسسي حركة تمرد بالجنوب وهو شاب ناشط حقوقي وأحد الفاعلين الجمعوين المسمى سعيد دادة .

 سؤال الجريدة تمحور حول أسباب خروج هذه الحركة وأكد الناشط ” دادة ” أن خيبة الأمل الكبيرة من عمل الحكومة الحالية كانت سببا مباشرا دفع بقوة نشطاء حقوقين جمعويين جمعتهم صفحات الفايسبوك بالإلتفاف حول هذا المطلب المشروع بعد التراجعات في المجال الحقوقي ومس القدرة الشرائية للمواطن والتضييق على الحريات الفردية وعدم التنزيل الفعلي للدستور واكتفاء حكومة بنكيران بالبهرجة عوض القيام بإصلاحات جذرية في مختلف القطاعات الحكومية والاكتفاء بتمويه الشعب عبر خرجات إعلامية عبارة عن ” سيرك ” مما خلف موجة استياء عارمة لدى المواطنين بعد تميع المشهد السياسي المغربي في سابقة خطيرة طبعها تداول مصطلحات حيوانية ، وقد وقف الشارع بما لا داعي للشك فيه بان رئيس الحكومة بن كيران قد أخلف موعده مع الإصلاحات المنتظرة منه في شكل مخالف تماما لتصريحاته إبان برنامجه الانتخابي .

سؤال : ما الغاية من حملتكم التي أطلقتموها ؟

الغاية طبعا هي سحب الثقة من الحكومة الحالية وإجراء انتخابات مبكرة لخروج نخب جديدة قادرة على التسريع بالتنزيل الفعلي والديمقراطي للدستور في أفق تحقيق ملكية برلمانية تماشيا مع المسار الديمقراطي الذي أطلقه المغرب ملكا وشعبا .

سؤال : وإذا وجدتم نفسكم بإنكم أقلية ؟

لا أعتقد أن هناك أقلية تطالب بسحب الثقة من حكومة بنكيران بل الأغلبية الساحقة للمواطنين المغاربة يعيشون حالة من الإحباط – أقاطعه – وفي حالة ما أسقطت الحكومة وأفرزت فوز نفس التشكيلة ؟

نحن نؤمن بديمقراطية صناديق الإقتراع لدى فأي حكومة أفرزتها الانتخابات المبكرة لن تكون كسابقاتها ، اعتبارا بأن أغلبية السواد الأعظم من الشعب تضررت قدراته الشرائية بعد قرار حكومة بن كيران بالزيادة في الأسعار وهذا ما سيدفع بأي شكل من الأشكال الشعب عدم تكرار نفس السيناريو.

سؤال : ألا تظن أن الانتخابات السابقة افتقدت للديمقراطية ؟

لا يمكن أن أجزم بأنها كانت ديمقراطية مائة في المائة خصوصا أنها أفرزت عدد من لوبيات الانتخابات المعروفين باستعمالهم للريع الانتخابي .

سؤال : ألا تعتقدون أن حركتكم جاءت نقلا عن حركة تمرد مصر ؟

يجب أن نكون واضحين نحن جزء لا يتجزء من العالم وأي تجربة كانت مبنية على مطالب اقتصادية واجتماعية وسياسية بدون خلفيات مجانية وأتبتت أكلها على أرض الواقع نحن سنتبناها مع الحرص على الطابع السلمي للتظاهر وعلى الخصوصية المغربية .

ويسعى الفايسبوكيون من وراء هذه الخطوة إلى إعطاء انطلاقة جديدة للإصلاحات التي دشنها المغرب مطلع الألفية الثالثة من أجل توسيع مجال الحريات الفردية تكافئ الفرص والإقلاع الاقتصادي والاجتماعي للمملكة بالإضافة إلى ربط المسؤولية بالمحاسبة .

 الأسئلة التي تطرح نفسها هل ستكون هذه الحركة أسرع من التحكيم الملكي للدعوة لانتخابات مبكرة أو تعديل حكومي يرضي الفرقاء السياسيين ؟

ثم من يقف وراء إطلاق  هذه الحركة وما مدى إمكانية انضمام أحزاب المعارضة لها وهل سيلتحق حزب الإستقلال الذي إنسحب مع وقف التنفيذ من الحكومة الحالية أم ستكون مجرد سحابة صيف عابرة تمر مرور حركة 20 فبراير ؟

الأيام المقبلة وحدها كفيلة بالإجابة على هذه الأسئلة ؟

2013-07-05 2013-07-05
أحداث سوس