أكادير:400 من أمازيغ سوس يصفون بنكيران بالظلامي (بوتيلاس) وحقوقي كوردستاني من المشاركين

آخر تحديث : الإثنين 13 يناير 2014 - 2:25 مساءً
2014 01 13
2014 01 13
أكادير:400 من أمازيغ سوس يصفون بنكيران بالظلامي (بوتيلاس) وحقوقي كوردستاني من المشاركين

بركـــــة : أحداث سوس

 رفع أمازيغ سوس صباح أمس الأحد في مسيرة إحتجاجية دعت لها حركة ” يودا ” ثلاث شعارات ؛ لا للعنصرية والتمييز؛ لا لسلب أراضي الأمازيغ؛ لا لإقصاء وتهميش الشعوب الأصلية؛ ودعوا في المقابل، خلال المسيرة التي جابتْ عددا من شوارع مدينة أكادير، إلى الحرية والمساواة والديمقراطية.

و حملت أولى الشعارات التي ردّدها المشاركون في المسيرة، والذين وفدوا إلى أكادير من عدد من الجهات، انتقادات لاذعة لتماطل الحكومة في إخراج القانون التنظيمي للأمازيغية، بعد التنصيص عليها لغة رسمية في دستور 2011؛ وكان أوّل شعار ردّده المحتجون، من بين الشعارات التي امتزجت فيها العربية والأمازيغية والفرنسية، “الترسيم ها هو والتفعيل فيناهو”.

الشعار ذاته طال حزب العدالة والتنمية ورئيسه بنكيران الذي وصفه المحتجون بالظلامي (بوتيلاس). إلى جانب المقرئ الإدريسي أبو زيد، كما طال شخصيات أخرى، مثل رئيس حركة التوحيد والإصلاح السابق، أحمد الريسوني، والشيخ السلفي عمر الحدوشي. هذاوقد شارك إلى جانب الحركة الأمازيغية بسوس كل من المكتب الجهوي للشبيبة الإتحادية الذين رفعوا شعارات منددة بتماطل الحكومة في إخراج النصوص التنظيمية للعدد من القوانين ومن ضمنها الأمازيغية . كما شارك في الوقفة كذلك مواطن كوردستاني الي رفع شعار كوردستان وسط المسيرة الإحتجاجية التي تضاربت الأراء حول العدد الحقيقي للمشاركين فيها بين من يقول 200 ومن يؤكد أن العدد وصل أربع مائة مشارك

رابط مختصر