المتألق “أزكاو” إبن مدينة بيوكرى يحصل على الشارة الدولية كحكم لكرة القدم

آخر تحديث : السبت 31 ديسمبر 2016 - 12:55 صباحًا
2016 12 31
2016 12 31
المتألق “أزكاو” إبن مدينة بيوكرى يحصل على الشارة الدولية كحكم لكرة القدم
تمكن إبن مدينة بيوكرى “لحسن أزكاو”، لأول مرة في تاريخ كرة القدم الشتوكية، من الحصول على الشارة الدولية كحكم مساعد لكرة القدم، بعد أن تضمنت اللائحة الدولية للحكام المغاربة التي نشرت في نهاية صباح اليوم إسمه خلفا للدولي السابق محمد لحميدي الذي بلغ الحد القانوني لحمل الشارة (45 سنة).
وبذلك يكون الحكم المساعد “لحسن أزكاو” المزداد سنة 1986، رابع حكم في تاريخ عصبة سوس لكرة القدم يحمل الشارة الدولية كحكم مساعد بعد كل من الحكمين الدوليين السابقين عبد المجيد بوعافية وأحمد بلختير ، والحكمة الدولية المساعدة حاليا كريمة خاضيري.
والشارة الدولية للفيفا، يمنحها الاتحاد الدولي للحكم، بعد اجتياز اختبارين، بدني وتقني في قوانين اللعبة بنجاح، شريطة أن لا يتجاوز سن الحكم المترشح 37 عاما عند إجراء الاختبار الدولي.
وقال “أزكاو” في دردشة قصيرة مع بيوكرى نيوز “على الرغم من مشواري القصير في مجال التحكيم الذي بدأته عام 2002، إلا أن عزيمتي ومثابرتي وتضحياتي المستمرة ساهمت في تألقي بمجالي”.
وأشار “لحسن” إلى أنه تلقى حصوله على الشارة الدولية بفرح شديد، وأنه تلقى التهاني من حكام دوليين مغاربة، فضلا عن أسرته ومعارفه على وجه الخصوص موضحا أنه كان شيئا مميزا لها بعد مجهود وعمل وصبر واجتهاد دام لسنوات.
واعتبر الحكم المغربي لحسن “الشارة الدولية تكليف وليس تشريف، لأن ذلك يتطلب مني عملا إضافيا مضنيا ومتواصلا في نفس الوقت، لتمثيل التحكيم المغربي والسوسي في بطولات دولية كروية كبرى”.
بدأ “لحسن أزكاو” مساره الرياضي كعداء بالألعاب المدرسية سنة 1998، وانخرط آنذاك بنادي اشتوكة أيت باها لألعاب القوى، ثم انتقل بعد ذلك لمجال التحكيم، حيث بدأ فيه مشواره سنة 2002 بمدرسة إنشادن للتحكيم، مناصفة مع الحكم الدولي داخل القاعة خالد هنيش على يد الأستاذين القديرين “جا محمد عبد الرحمــان” و الحكم الدولي السابق “أحمد بلخاتير”.
ترقى “لحسن” من حكم عصبة إلى حكم جامعي متنقل بين العصب سنة 2008، وكان أول لقاء له بالقسم الوطني الثاني بين اتحاد الفقيه بن صالح و اتحاد طنجة بقيادة الحكم الحاج فتاح بن ميلود موسم 2009/2010، فيما كان له الموعد مع أول لقاء بالبطولة الإحترافية، جمع بين الوداد الرياضي و النادي القنيطري بقيادة الحكم رضوان جيد موسم 2014/2015، لتكون بداية سنة 2017 سنة الخير وتحقيق الطموح بالحصول على الشــارة الدوليـة.
رابط مختصر
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة معاينة قالب - NewsBT الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.