بيرواين : علينا أن نمثل كثلة واضحة لأجل الدفاع عن قضايا التعليم الخاص بسوس

أحداث سوسآخر تحديث : الثلاثاء 10 يناير 2017 - 5:30 مساءً
بيرواين : علينا أن نمثل كثلة واضحة لأجل الدفاع عن قضايا التعليم الخاص بسوس

أبو كمال.

أكد السيد ” محمد بيرواين ” رئيس المكتب الإقليمي لرابطة التعليم الخاص بسوس أن مجمل المشاكل والمعيقات التي يعرفها قطاع التعليم الخصوصي بسوس ناجمة عن سوء فهم بعض أرباب القطاع للقوانين المنظمة ،على اعتبار الشكايات المتعددة في هذا المضمار ، وأضاف الرئيس أن جل المؤسسات سواء كانت شركات أو مؤسسات تعليمية أو غيرها فانه يحكمها قانون منظم يجب احترامه . هذا ، ولازال مؤسسو المدارس الحرة بسوس يجرون اجتماعات ماراطونية من اجل التصدي لعديد الإجراءات القانونية الصارمة التي ضربت بعدد من المؤسسات التعليمية الخاصة ،وقد تعصف بأخرى نظرا لثقل الإجراءات الزجرية الناجمة عن المراجعات الإدارية سواء تلك المتعلقة بالضرائب أو بالضمان الاجتماعي أو غيرها… وأضاف السيد ” محمد بيرواين ” في معرض حديثه عن هذه الإشكاليات أن أرباب المؤسسات لا يدركون منهجية توجيه مصيرهم على اعتبار ضعف التكوين في مجال تتبع الإجراءات الإدارية المواكبة والمصاحبة للمشروع ، إلا أن الدولة هي كذلك تتحمل جزء من هذه التبعات لكونها لم تعمل على بلورة تصور هادف يرمي إلى المصاحبة الدائمة والفعالة للمستثمرين في القطاع قصد التعرف على جل حيثيات إعداد المشروع والمساهمة في نموه وتطوره. وقال ” بيرواين ” ان القطاع يوفر أزيد من 9.000 إطار تربوي واداري على الصعيد جهة سوس ،كما يساهم في خدمة قطاع التربية والتعليم بالمغرب الشيء الذي وجب على المسؤولين بمجمل القطاعات الأخرى العمل على رفع الحيف عن التعليم الخاص ومساندته قصد بلوغ الأهداف التي جعل من أجلها. وشدد السيد رئيس رابطة التعليم الخاص فرع أكادير على أن هناك أزيد من 3700 مؤسسة تعليمية خصوصية على الصعيد الوطني ،ما يعني حجم الأطر والتلاميذ الذين ينتمون لهذه المؤسسات ، مما كان لزاما على الدولة مد يد العون والمساندة لهذه الشريحة المهمة من المجتمع قصد تحقيق إقلاع تربوي واقتصادي يتماشى وتطلعات الدولة وأرباب القطاع على حد سواء.

2017-01-10 2017-01-10
أحداث سوس