تيزنيت :دعما لقضية العجوزين صوت الحناجر يكسر هدوء المدينة و” إيجوا” تطالب ملك البلاد بإنصافها

أحداث سوسآخر تحديث : الإثنين 27 يناير 2014 - 10:42 صباحًا
تيزنيت :دعما لقضية العجوزين صوت الحناجر يكسر هدوء المدينة و” إيجوا” تطالب ملك البلاد بإنصافها

بركـــــة : أحداث سوس

تحولت مدينة تيزنيت يوم أمس الأحد إلى جهة ليس سياحية من أجل إقتناء بعض الحلي من الفضة بل من إجل إنتزاع حق سلب من العجوز ” إيجو” من طرف أحد لوبيات العقار بالإقليم كما يصفه ضحاياه .  العجوز” إبا إيجو” بعد أن بلغت من العمرعتيا لم تصمت أمام الضلم بل دافعت عن حقها في العيش والوجود ،وكيف لا والمغاربة الأحرار أصحاب الضمائر الحية ، لبو نداءها ولم يقفوا مكتوفي الأيدي هم يرون عبر  شريط فيديو بتثه ” هبة بريس ” ومواقع أخرى ، كيف ترنحت عجوز في الأرض أمام    بيت العدالة  من شذة الظلم بعد أن سلب منها ” قبر الحياة” عبر عقد مزور .

هدوء مدينة تيزنيت كسرته يوم أمس حناجر المحتجين المتضامنين مع العجوز ” إيجو” وكل ضحايا لوبي العقار بإقليمي تيزنيت وسيدي إيفني . مسيرة يوم أمس شارك فيها المئات من الاشخاص يمثلون   مختلف الجمعيات الحقوقية بسوس ، قصد دعم ”اجو”٬ بطلة الفيديو التي احتجت بطريقتها على الظلم الذي عانته بعد حكم اعتبرته جائر.

مسيرة ووقفة حتجاجية عرفتا مشاركة مكثفة من الشباب والشيوخ والنساء ولسان حالهم يقول ” كفى من الظلم” نعم ” للعدالة  ” خصوصا بعد أن إستشرى مرض ” الإستيلاء على العقارات” من طرف شخص معروف بإقليم تيزنيت . هذا ورفع المحتجون شعارات منددة  بما وصفوه فساد الجسم القضائي الذي طغت عيه بحسب امحتجين المحسوبية وتحكمت فيه ـ القضاء ـ  مافيات العقار .

هذا وناشدت العجوز ” إيجو” ملك البلاد محمد السادس مطالبة جلالته بالتدخل في قضيتها  عبر ” شريط  فيديو”  أمام المحكمة الابتدائية بتزنيت .

هذا ولازالت العجوز” إيجوا” ترقد بالمستشفى بعد أن أصابتها نزلة برد حادة بعد أن خاضت يوم واحد في إعتصام أمام المحكمة الإبتدائية بتزنيت لم يقوى جسمها النحيف من شدة البرد القارص

2014-01-27 2014-01-27
أحداث سوس