بيوكرى شتوكة أيت باها : تجار وحرفيين ومهنيين يطالبون بتسوية أوضاعهم

أحداث سوسآخر تحديث : الثلاثاء 28 يناير 2014 - 11:17 مساءً
بيوكرى شتوكة أيت باها : تجار وحرفيين ومهنيين يطالبون بتسوية أوضاعهم

عبد الله بيداح

نظمت جمعية التضامن التجار الحرفيين والمهنيين بالسوق المركزي لمدينة بيوكرى العاصمة الإقليمية لشتوكة أيت باها وذلك بإحدى الفضاءات بالمركب الثقافي الحاج سعيد أشتوك وذلك يوم الثلاثاء 28 يناير 2014 قد تناول المجتمعون المستغلون بالمتاجر والفضاءات السوق مشاكل والإكراهات التي تعترضهم وكذا الإستغلال الباشع الذين وقعو ضحيتهم والمتمثل في كون الذكاكين التي يشتغلون فيها صباح مساء يؤدون ثمن الإيجار للمكترين بالمصالح البلدية، حيث صرحو لنا هؤلاء البضحايا أن منهم من يؤدي ما بين ألف درهم وألفين درهم ، بينما لا تأخد منه بينما لا تستفيذ منه البلدية ومصالح الجبائية إلا عن مبلغ 50 درهما واليوم يجتمع المتضررون من أجل إسماع صوتهم ورفع الغبن عنهم كي يستفيدو من المشروع التجاري الجديد الذي تستعد الجهات المعنية اليوم لتوزيعه ومن أجل التوزيع العادل لذلك المشروع الجديد فإن المتضررون يسرخون ويستغيتون ويستنجدون من أجل الإستفادة من المحلات التجارية بالسوق المركزي الجديد، خاصة وأن مقر السوق المركزي القديم قد تم تفويته لأحد المنعشين العقاريين كي يقيمة عليها عمارة ذات طوابق ستكون محلاته السفلية للجهة المعنية بينما بقية الطوابق ستأول إلى المنعش العقاري بذات المدينة ، فاليوم يتوجه المجتمعون بصرختهم وبندائهم إلى الجهات المعنية وذلك لتدبير الملف تدبيرا أمثل وأن لا يكون وزيعة أو كعكعة توزع على الأعيان والمنتفعين كما وقع وحدث في السوق المركزي القديم حيث يشاع أن هماك من استفاذة من خمسة محلات أو أكثر وهذا ما يتنافى مع معيار العدالة الإجتماعية والمساوات في الحقوق التي يقرها دستور 2011 الذي صوت عليه المغاربة جميعا

2014-01-28 2014-01-28
أحداث سوس