انزكان : في ظل تهرب المسؤولين ، من المسؤول عن روض تراست .

أحداث سوسآخر تحديث : الإثنين 23 يناير 2017 - 8:04 صباحًا
انزكان : في ظل تهرب المسؤولين ، من المسؤول عن روض تراست .

أبو وصال.

لا حديث في الأوساط انزكان إلا عن قضية ما بات يعرف بروض تراست الذي ازعج راحة المواطنين بدون ترخيص ولا سند قانوني ، حيث تعمد احدى السيدات اللواتي يسيرن هذا الروض الذي لا يتوفر على ترخيص من لدن الجهات الوصية على القطاع ، على إزعاج المواطنين بحكم مقر تواجده ، وهو الأمر الذي جعل الساكنة المحيطة تنزعج لهذا الروض الذي يضم أطفالا وتنعدم فيه شروط السلامة . صاحبة مشروع الروض أصبحت تتحدى القانون ، بل تتحدى حتى أولئك الذين نبهوها إلى خطورة الأمر ، بل تقول للجميع ” لوصل اودنيه اعضها ” مؤكدة ان لها يد طويلة مع السلطات الإقليمية . خلال نهاية الشهر المنصرم عاينت لجنة مختلطة هذا الروض ووقفت على جملة من الاختلالات التي تعيشها هذه المؤسسة الصغيرة ، واعدت تقريرا مفصلا في الموضوع إلا أنه بدون جدوى ، فلا السلطات المحلية ولا المديرية الإقليمية بانزكان استطاعوا السيطرة على الوضع ، ووقف هذه السيدة عند حدودها ، إلى درجة أن أهل تراست أصبحوا يشكون في ماهية الجهة المسؤولة عن القطاع؟

2017-01-23 2017-01-23
أحداث سوس