الشبَاب الهواري يُسقِط الإتحاد الملولي بِعُقرِ دار الأخير

آخر تحديث : الأحد 23 فبراير 2014 - 7:34 مساءً
2014 02 23
2014 02 23
الشبَاب الهواري يُسقِط الإتحاد الملولي بِعُقرِ دار الأخير

خالد الحيدش

أزم نادي شَباب هـوارة وضعِية الاتحاد الرياضي البلدي لأيت ملول عندما تمكن أبناء المدرب حراف من الظفر بالنقاط الثلاث من قلب أيت ملول برسم الدورة 18 من مباريات البطولة الوطنية الثانية وفي قمة أسفل الترتيب.المُقابلة التي عرفت حضوراً جماهيرا كبيراً قادها طاقم تحكيمي من عُصبة مراكش بقيادة الحكم التيازي،كانت تكتسي أهمية كبيرة للفريقين بحكم وضعيتهما في أسفل الترتيب،أطوار الجولة الأولى إنحصَرت في وسط الميدان مع محاولات خجولة لأهل الدار الذين فاجأهم الهواريون في حدود الدقيقة 33 بهدف من قدم المهاجم “رهيص”،بعدها مباشرة سجلنا ضغطاً كبيراً لأصدقاء العميد بوريشة لتنتهي الجولة الأولى من الديربي السُوسي بهدف مقابل صفر.مع بداية الجولة الثانية قام المدرب أوشلا بتغير هجومي توخي من خلاله التعديل مبكرا في في جولة تسيدها الملولييون طولا وعرضا وضيعوا عدداً كبيرا من الفُرص السانحة للتسجيل كما أن الحظ عاكس المُستضيف في محاولة إصطدمت إثرها الكرة بالقائمين،فحين لم يقم الهواريون بأي محاولة تُــذكر غير الركون للدفاع والحفاظ على النتيجة التي آلت في الأخير للزوار.

بعد نهاية المقابلة صرح المدرب الحسين أوشلا أن الفريق المولي لا يستحق الهزيمة بالمقارنة مع الاداء الجيد للاعبين داخل رُقعة الميدان،إضافة أن الحكم لم يتحلى بالشجاعة اللازمة للإعلان عن ثلاث ضربات جزاء خاصة الكرة التي لمست مدافع شباب هوارة في آخر أطوار المباراة،كما أكد أنه سيحاول التركيز على العامل النفسي في قادم المقابلات للخروج من الوضعية التي لا تروق متتبعي الكرة الملولية.من جانبه قال المدرب نور الدين حراف أن لاعبيه عرفوا كيف يستغلوا الفُرصة التي أُتيحت لهم والحفاظ على الهدف اليتيم،مؤكدا أن لا شيء حُسم مع بقاء إحدى عشرة دورة.

رابط مختصر