حملة مراقبة لمحلات بيع الفضة و الذهب من طرف مصالح الجمارك بإنزكان

أحداث سوسآخر تحديث : السبت 8 مارس 2014 - 9:56 مساءً
حملة مراقبة لمحلات بيع الفضة و الذهب من طرف مصالح الجمارك بإنزكان

قامت مصالح الأبحاث والمراقبة البعدية التابعة للمديرية الجهوية للجمارك بمدينة إنزكان عشية يوم الجمعة 07 مارس 2014 بتفتيش اربع محلات لبيع المصوغات من ذهب وفضة مشكوك في عياراتها القانونية وهي الآن في طور قياس العيار من طرف مكتب الدمغة بأكادير المدينة. ويستفاد بأن بعض المستفيدين من الوضعية اللاقانونية لقطاع الحلي المغشوشة غير راضين على تدخلات الجمارك المتكررة لردع الغشاشين والمهربين في الميدان وتحاول التأثير على عمل الجمارك بالتشويش والإدعاءات الكاذبة وأفادت مصادر الجريدةبان قانونية مراقبة الجمارك  وتدخلاتها في الميدان نظرا لما تمثله الضمانة الجمركية من ثقة لدى المواطنين الراغبين في ادخار أموالهم في الذهب والفضة ونظرا لكثرة الغش والتدليس في هذا المجال. 

أشعبان لحبيب

2014-03-08
أحداث سوس