اكتشاف نفق يستعمله اللصوص بأكادير

أحداث سوسآخر تحديث : الخميس 3 أبريل 2014 - 8:16 مساءً
اكتشاف نفق يستعمله اللصوص بأكادير

فجر حادث تعرض سيدة للنشل من طرف أحد اللصوص قضية وجود نفق سري يقع في الحدود الفاصلة بين بلدية الدشيرة الجهادية ومنطقة تكوين التابعة لبلدية أكادير. ويتجاوز طول هذا النفق 300 متر، إذ يوجد مدخله بالحي الصناعي بأكادير ومخرجه بمنطقة تكوين. اللص الذي سلب السيدة حقيبتها اليدوية دخل إلى النفق ليختفي عن الأنظار، وبعد أن حضرت إلى عين المكان عناصر من الشرطة القضائية وتجمهر العديد من المارة لمتابعة أطوار هذه السرقة الغربية والطريقة التي اختفى بها اللص، اكتشفوا وجود نفق كان يستعمل عادة لتصريف مياه الأمطار، حيث يتم تحويل مجراها في اتجاه منطقة تكوين حتى لا تصل حمولتها إلى مطار انزكان العسكري، وبعد عملية تعقب تبين أن اللص اختفى عن الأنظار. و ذكرت مصادر متتبعة للموضوع أن هذا النفق يتم استعماله من طرف مجموعة من اللصوص المتخصصين في عملية النشل، إذ يترصدون لضحاياهم من المستخدمين العاملين بمختلف المؤسسات الصناعية بالحي الصناعي، ويركزون على النساء لوجود مدخل النفق قرب محطة وقوف الحافلات، وبمجرد السطو على الحقيبة اليدوية يختفي اللص في بضع ثوان ويستعمل النفق الذي يؤدي إلى تجزئة أسكا حيث يوجد أحد الأودية التي تحمل مياه الأمطار نحو واد سوس وهناك يجد اللص نفسه في مأمن من أي متابعة بعد أن يكون خرج من قلب الحي الصناعي. و قد قررت السلطات المحلية ببلدية الدشيرة الجهادية إغلاق هذا النفق بعد تكرار حالات السرقة التي يتعرض لها المواطنون.

محفوظ أيت صالح

2014-04-03 2014-04-03
أحداث سوس