خسارة الحسنية داخل ميدانه تعجل برحيل مصطفى مديح

آخر تحديث : الأحد 6 أبريل 2014 - 8:30 صباحًا
2014 04 06
2014 04 06
خسارة الحسنية داخل ميدانه تعجل برحيل مصطفى مديح

بعد نهاية مقابلة حسنية أكادير و اولمبيك خريبكة والتي انتهت لصالح هذا الأخير بهدف واحد ، ذكرت مصادر  أن الاطار الوطني مصطفى مديح  ودع لاعبي حسنية اكادير لكرة القدم في مستودع الملابس مباشرة بعد الهزيمة الخامسة على التوالي أمام أولمبيك خريبكة ،وكان مديح قد عقد إجتماعا اليوم مع اللاعبين دام أكثر من ساعتين لحثهم على بدل مجهود كبير للفوز بالنقاط الثلاثة أمام الخريبكيين .

وظهر الفريق الأكاديري على رقعة الميدان بمستوى هزيل ، بحيث غاب التنسيق بين الخطوط ، وبالرغم من المحاولات التي شكل بعضها تهديدا حقيقيا لحارس الأولمبيك إلا أن النجاعة الهجومية كانت غائبة تماما ، وبقي الفريق يلعب بالصدفة إلى أن تلقى هدفا أسكت الجماهير الحاضرة ، وأغرقها في صمت وخاصة وأنه الخامس على التوالي مما جعل الجمهور يصب جامة غضبه في المسيرين والطاقم التقني للفريق

رابط مختصر