رجال الأمن في حملة أمنية تمشيطية واسعة بانزكان

آخر تحديث : الثلاثاء 4 يوليو 2017 - 9:54 صباحًا
2017 07 04
2017 07 04
رجال الأمن في حملة أمنية تمشيطية واسعة بانزكان

أحداث سوس.

اقدمت عناصر الأمن التابعة للمنطقة الأمنية لانزكان والمكونة من العميد المركزي ورؤساء الدوائر الأمنية ورئيس الهيئة الحضرية ورئيس الشرطة القضائية ،بتنسيق مع السلطات المحلية في شخص باشا المدينة والقياد واعون السلطة والقوات المساعدة وتحت الإشراف المباشر لرئيس المنطقة الأمنية لانزكان، حيث أشرف الفريق على حملة واسعة همت بالأساس جميع أحياء المنطقة كالدشيرة والجرف وتراست وغيرها …

الحملة هاته استهدفت بالأساس مراقبة الدراجات النارية ومدى قانونيتها وتوفيرها على الأوراق المعتمدة ،كما تأتي هذه الجملة في إطار محاربة كافة الظواهر الإجرامية المشينة والتي تتم باستعمال هذه الوسيلة خصوصا السرقات والنشل بواسطة الخطف.

عملية المراقبة الواسعة، أسفرت عن توقيف عدد من الدراجات النارية التي تم توجيهها صوب المستودع البلدي لانزكان لأجل استكمال باقي الإجراءات القانونية اللازمة .

الساكنة ومعها الرأي العام المحلي استحسنوا هذه العملية والتي ستحد لامحالة من هذه الظواهر التي باتت تخدش صورة المجتمع عموما ومنطقة انزكان على الخصوص.

رابط مختصر