أكادير: ساكنة تيكيوين متخوفة من عودة بعض الظواهر الاجرامية في ظل تفشي ظاهرة العود للجريمة وبعد تنقيل رئيس المفوضية

آخر تحديث : الإثنين 14 أبريل 2014 - 9:19 صباحًا
2014 04 14
2014 04 14
أكادير: ساكنة تيكيوين متخوفة من عودة بعض الظواهر الاجرامية في ظل تفشي ظاهرة العود للجريمة وبعد تنقيل رئيس المفوضية

ما مصيرالأمن بتيكوين؟ سؤال طرحه الرأي العام “التيكيوني” بقوة نهاية هذا الأسبوع بعد أن تأكد خبر تنقيل رئيس مفوضية تيكيوين بوجمعة العكاري الى ولاية الأمن بالقنيطرة في اطار التنقيلات الوطنية التي لازالت تتواصل على شكل دفعات في حق العديد من الامنيين بمختلف المدن مباشرة بعد قرار مركزي اعلنته مؤخرا المديرية العامة للأمن الوطني في اطار مخططها الاستراتيجي الجديد. الساكنة ومعها العديد من جمعيات المجتمع المدني بتيكوين عبرت عن تخوفها الشديد من عودة ظاهرة الاجرام بكل تجلياته للمنطقة بعد أن عرفت منذ تعيين العميد الممتاز العكاري تحسن جد ملموس بمستوى مؤشرات أمنية جد ايجابية تحسب لهذا الأخير بعد ان سهر شخصيا على تحسين الأداء الأمني ورفع الجاهزية الأمنية والمشاركة رفقة بعض العناصرالأمنية الجادة في جل التدخلات التي أعطاها بحضوره الميداني طابع الجدية والحزم ،والتي استطاع من خلالها، وفي وقت وجيز القضاء على العديد من الظواهرالإجرامية المختلفة،كان أهمها محاربة واغلاق الكثير من منابع الانحراف والرذيلة والانحلال الخلقي،من صالات العاب “بلياردو” مشبوهة ودور دعارة ،ودور خاصة بالنصب عن طريق الشعوذة والدجل،مع العمل الدائم على ملاحقة واعتقال العديد من المجرمين والخارجين عن القانون وتقديمهم للعدالة منهم تجار لمختلف أنواع المخدرات والخمور تم التضييق على نشاطهم بشكل غير مسبوق…بصرامة قصوى في التعامل مع كل مخالف للقانون “تضيف الساكنة ومعها متتبعون للشأن الأمني بالمنطقة”. هذا وقد عرف هذا المسؤول الأمني منذ أن وطئت قدماه مفوضية تيكيوين بتواصله الجيد والدائم مع الجميع بحسن انصات وتعامل كبيرين، بلقاءات تواصلية حرص أن تجمعه بكل الفئات ومع مختلف المتدخلين المهتمين بالشأن التعليمي والثقافي والرياضي والاجتماعي بالمنطقة.منها جمعيات مدنية لم تنسى أن تعبر في أكثر من مرة عن امتنانها لدعمها ومؤازرتها من طرف هذا المسؤول ولحسن تواصله الدائم رغم كل الاكراهات والتحديات الأمنية. جمعيات متعددة لم تتوانى في تقديم عدة شواهد تقديرية لهذا المسؤول على رأسها جمعية أولياء واباء تلاميذ عمربن عبدالعزيز،جمعية أولياء وأباء تلاميذ ادريس الحريزي،جمعية السلامة الطرقية تنمية وثقافة،جمعية الوحدة لتجار سوق تيكيوين،جمعية المواهب للتربية الاجتماعية فرع تيكيوين،جمعية مستقبل تيكيوين للعمل الاجتماعي والثقافي والرياضي،جمعية فنون الحرب للرياضة والثقافة بحي أيت القاضي،جمعية شبيبة النهضة للتقدم تيكيوين،جمعية الحاجب للتنمية والتضامن الاجتماعي والثقافي …وغيرها من جمعيات اخرى تترقب هذه الأيام ومعها كل الساكنة (في ظل تفشي ظاهرة العود للجريمة )ان يتم تعيين خلف كفؤ لاستكمال المسيرة الأمنية المشهودة للعميد الممتاز بوجمعة العكاري مع متمنياتها التوفيق لهذا الأخير في اكمال مسيرة الأمن الخاصة بالوطن وبالمواطن.

عبد الرحيم شباطي نقلا عن ساكنة وجمعيات غيورة من تيكيوين

رابط مختصر